أكاديمية النقل البحري في خورفكان تستقبل طلبتها سبتمبر المقبل

هشام عفيفي

تستقبل الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري فرع خورفكان بالشارقة، الفوج الأول من طلبتها مطلع سبتمبر المقبل، بطاقة استيعابية تتراوح بين «200 -300» طالب.

وقال الدكتور هشام عفيفي مستشار رئيس الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري: إن الأكاديمية الجديدة ستعمل على تخريج طلبة متخصصين في مختلف علوم وتكنولوجيا النقل البحري ولوجستيات النقل الدولي، ما يساعد على توفير دراسات نوعية متخصصة حديثة ترفد سوق العمل بمتخصصين في كل مجالات العمل البحري.

ووجه أسمى آيات الشكر التقدير إلى مقام صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة على دعمه اللامحدود، مشيراً إلى أن سموه تكرم بمنح قطعة أرض لتشييد مقر الأكاديمية وتكفل بتجهيزها بكل احتياجاتها.

وأوضح أن الكلية البحرية ستمنح الطلبة درجة البكالوريوس في العلوم التطبيقية والنظرية والنقل البحري وشهادة الكفاءة في تخصصات بكالوريوس النقل البحري وشهادة ضابط ثاني في تخصصات تكنولوجيا النقل البحري وتكنولوجيا السلامة البحرية وحماية البيئة و الشحن وإدارة الموانئ، إضافة إلى بكالوريوس تكنولوجيا الهندسة البحرية وشهادة كفاءة مهندس ثالث وبكالوريوس تكنولوجيا كهرباء بحرية وشهادة كفاءة فني تكنولوجيا كهرباء، مبيناً أن مدة الدراسة 4 سنوات متضمنة 8 فصول دراسية، سنتين داخل الكلية ثم تطبيق عملي في سفينة بالعاصمة المصرية القاهرة لمدة ستة أشهر، ثم يعود الطالب ليستكمل دراسته في الكلية ليتخرج ضابطاً بحرياً.

إقبال

وكشف عن تلقيهم مائة طلب للالتحاق بالكلية في فرعها بخورفكان، متوقعاً إقبالاً كبيراً كونها الأكاديمية الوحيدة في المنطقة، وقد حصلت على الاعتماد الأكاديمي من وزارة التعليم العالي في الدولة والاعتماد الدولي واعتماد الاتحاد الدولي للملاحة البحرية.

وتتضمن متطلبات وإجراءات القبول في الكلية الحصول على شهادة ثانوية عامة أو ما يعادلها من الشهادات بشرط قضاء 12 سنة دراسية والحصول على الاعتماد والتوثيق من وزارة التعليم في الدولة والتمتع بلياقة بدنية وذهنية واجتياز اختبارات الكلية البحرية وأداء واجتياز اختبار القبول في اللغة الإنجليزية أو تقديم إحدى الشهادات التي تحدد مستوى اللغة الإنجليزية «التوفل والآيلتس».

وذكر أن الأكاديمية تدرس بعد عام استحداث كلية النقل الدولي واللوجستيات حيث توجد أكثر من 300 شركة ملاحة بالدولة و400 شركة لوجستيات، ما يعني أن سوق العمل بحاجة إلى أصحاب هذا المجال، ما يتيح للخريجين منه الحصول على وظائف بشكل فوري، وستشهد الأكاديمية لاحقاً طرح برامج دراسات عليا وبرامج لخدمة المجتمع.

تفاهم

وكان صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة قد وقع يوم الثامن من يناير الماضي مذكرة تفاهم مشترك بين حكومة الشارقة والأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري إحدى المنظمات التعليمية المتخصصة في جامعة الدول العربية ومقرها مصر لإنشاء فرع الأكاديمية بمدينة خورفكان بإمارة الشارقة، وقد وقع المذكرة عن الأكاديمية رئيسها الأستاذ الدكتور إسماعيل عبد الغفار.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات