28 طالباً وطالبة من أصحاب الهمم يدرسون في روضة «الخليف»

يدرس 28 طالباً وطالبة من أصحاب الهمم في روضة الخليف منطقة العين حيث يؤمن الطاقم الإداري والتدريسي في الروضة بضرورة توفير نظام تعليمي متميز لجميع طلابها وطالباتها بلا استثناء .

وتحرص الخليف على الارتقاء بالمستوى التعليمي لطلبتها من هذه الفئة، إضافة إلى الإسهام بشكل فعلي في بناء شخصيتهم وزرع ثقتهم بأنفسهم وزيادة فاعليتهم ونشاطهم ومساعدتهم على الاندماج عموماً.

وقالت شمسة سلطان الظاهري مساعدة المديرة الأكاديمية في روضة الخليف لـ «البيان»: «توفير التعليم لأصحاب الهمم يعد أولوية حكومية، ومن هذا المنطلق تحرص روضة الخليف على توفير شتى الأدوات والسبل التربوية الخاصة لطلابها من أصحاب الهمم، وتحتضن الروضة 28 طالباً وطالباً من المصابين بمتلازمة داون، وتوحد، ومتلازمة كوهين، إضافة إلى إعاقات سمعية، واضطرابات سلوكية».

وأضافت الظاهري: «وتعد روضة الخليف بيئة مؤهلة للطلبة والطالبات من فئة أصحاب الهمم، حيث نحرص في الروضة على وضع نشرات شهرية لأولياء الأمور بخطة التعليم الخاصة بابنهم أو ابنتهم بالتفصيل، ويتم تقديم الخدمات داخل فصولهم الدراسية بمساعدة طاقم تدريسي يطبق الخطط الفردية التي تتيح مواكبة التحصيل الدراسي ».

وأكدت أن الطلبة أصحاب الهمم يكتسبون في فصول الدمج مهارات جديدة تجعلهم يتعلمون بالتدريج مواجهة صعوبات الحياة، كما يكتسبون عدداً من الفرص التعليمية والنماذج الاجتماعية التي تساعدهم على النمو الاجتماعي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات