مجلس الأمناء يعتمد ترقيات الهيئة التدريسية والبرامج الأكاديمية الجديدة

سلطان القاسمي يشيد بتقدم جامعة الشارقة في المراكز العالمية

Ⅶ سلطان القاسمي مترئساً اجتماع مجلس أمناء جامعة الشارقة | من المصدر

أشاد صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة رئيس جامعة الشارقة بتقدم الجامعة في المراكز العالمية وتعزيز مكانتها بين الجامعات العالمية.

منوهاً إلى تبوئها المركز الأول على مستوى الدولة في مجالات التنمية المستدامة والالتزام بمعايير البيئة وذلك للعام الثاني على التوالي، ونيلها المركز 398 على مستوى العالم وفقاً للإحصائيات المعتمدة للتصنيف العالمي للجامعات «جرين ميتريك».

جاء ذلك خلال ترؤس سموه اجتماع مجلس أمناء جامعة الشارقة، حيث توجه بالشكر والتقدير إلى جميع أعضائه، حيث أكد أن من شأن دراساتهم واعتمادهم للمشاريع التطويرية والتنموية تعزيز تقدم جامعة الشارقة.

مشيراً إلى أن من شأن خطة الجامعة الخمسية الاستراتيجية التي انتهت هذا العام واستمرار نهج التقدم والارتقاء العلمي من خلال الخطة الجديدة التي ستستمر حتى العام الأكاديمي 2024 إضافة المزيد من التقدم لمسيرة الجامعة على المستويات كافة.

دعم

من جانبهم، توجه أعضاء المجلس بالشكر الجزيل إلى صاحب السمو حاكم الشارقة، مؤكدين أن دعم سموه المادي والمعنوي لمشاريع وخطط إدارة جامعة الشارقة العلمية والأكاديمية ولمجلس أمنائها هو الذي يقف وراء هذه الإنجازات العالمية الكبرى.

وفي بداية الاجتماع، صادق المجلس على محضر الاجتماع السابق، ليستمع بعد ذلك إلى تقرير عن أحدث المستجدات في الجامعة قدمه مديرها الأستاذ الدكتور حميد مجول النعيمي والذي بدأه بتوجيه الشكر والتقدير لصاحب السمو رئيس جامعة الشارقة على توجيهات سموه ودعمه اللامحدود الذي ساهم في تحقيق الجامعة تقدمها وتطور إنجازاتها.

واستعرض مدير الجامعة خلال تقريره موجزاً عاماً عن جامعة الشارقة، قائلاً: إنها تشهد حالياً مرحلة انتقالية إلى خطتها الاستراتيجية الجديدة 2019-2024، مشيراً إلى عدد من المقترحات التطويرية تشمل الجامعة وأفرعها وعدداً من التخصصات الجديدة التي تتماشى مع التطورات التقنية العالمية في التعليم العالي والبحث العالي.

وأشار إلى موضوع تأسيس المركز الإقليمي للفيزياء والرياضيات والحوسبة والمعلوماتية.

موضحاً أن جامعة الشارقة وقعت اتفاقية مع المركز الدولي للفيزياء النظرية لتأسيس مركز إقليمي للفيزياء والرياضيات والحوسبة ليكون فرعاً للمركز الدولي ويتخذ من جامعة الشارقة مقراً دائماً له، لافتاً إلى أن المركز يعد معهداً للأبحاث في علوم الفيزياء والرياضيات ويعمل في إطار اتفاقية التعاون بين الحكومة الإيطالية ومنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (يونسكو) وهيئة الطاقة الذرية.

البحث العلمي

واستعرض مدير الجامعة المراجعات والتحديث للوائح الجامعة التي جرت اعتماداً على قرار مجلس الأمناء في اجتماع سابق.

كما تضمن التقرير المحاور الاستراتيجية الرئيسة للخطة الاستراتيجية ومنها: الاستمرار في تعزيز جودة البحث العلمي والاكتشافات العلمية، وإحداث تغيير في الخبرة الطلابية وتحسين نسبة الاحتفاظ بالطلبة وإمكانية حصول الخريجين على الوظائف، والتركيز على العلم والثقافة، وبناء شراكات استراتيجية، وتحفيز الحوكمة الفعالة وعوامل التمكين، فضلاً عن ضمان الاستدامة لحرم الجامعة.

وخلال الاجتماع، جرى استعراض البرامج التي تطرحها جامعة الشارقة التي تضم 101 برنامج معتمد، إلى جانب العديد من البرامج المتوقع طرحها خلال الأعوام المقبلة، فضلاً عن برامج أخرى مقترحة مقدمة إلى مجلس الأمناء لاعتمادها حسب احتياجات أسواق العمل.

وأطلع الدكتور النعيمي أعضاء المجلس على أهم إنجازات الجامعة في مجال البحوث العلمية، مشيراً إلى أن قطاع البحث العلمي يشمل 3 معاهد بحثية وأكثر من 13 مركزاً بحثياً و34 مجموعة بحثية تضم مجالات العلوم والهندسة والطب والعلوم الصحية والعلوم الإنسانية والاجتماعية.

كما اطلع المجلس على تطور المختبرات التعليمية والبحثية في شتى المجالات.

بعد ذلك، صادق المجلس على التقرير المالي للعام 2017 /2018 الذي قدمته اللجنة المالية وكذلك تقرير المدقق الخارجي، واعتمد حالات الترقيات الأكاديمية لعدد من أعضاء الهيئة التدريسية واعتمد البرامج الأكاديمية الجديدة وهي: دكتوراه الفلسفة والماجستير في هندسة الطاقة المستدامة والمتجددة، وماجستير العلوم في الهندسة الميكانيكية.

وماجستير العلوم في الهندسة المعمارية، وماجستير العلوم في علم البيانات، وماجستير العلوم في العلاقات الدولية، وبكالوريوس العلوم في الاقتصاد.

كما اطلع المجلس على مراجعة وتحديث لوائح الجامعة وتقرير لجنة الالتزام والتدقيق الداخلي، ومشروع تأسيس كلية الحوسبة والمعلوماتية، ومشروع تأسيس المعهد الإقليمي للفيزياء والرياضيات والحوسبة.

بحوث الفضاء

صادق مجلس أمناء جامعة الشارقة على إنشاء واحة الشارقة في البحوث والتكنولوجيا والابتكار، إلى جانب تحويل مركز الشارقة في بحوث الفضاء والفلك إلى مؤسسة أكاديمية تطرح عدداً من برامج الدراسات العليا بمجالات الفضاء والفلك.واعتمد مجلس الأمناء تخريج الطلبة الذين أنهوا متطلبات التخرج لبرامج البكالوريوس والدبلوم في فصل الصيف 2017 /‏2018 وفصل الخريف 2018 /‏2019، والبالغ عددهم 1125 طالباً وطالبة، بواقع 700 طالبة و425 طالباً.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات