184 طالباً إماراتياً يشاركون في الدورة 4 من «اصنع فكرتك»

أقيمت الأسبوع الماضي مسابقة «اصنع فكرتك» في دورتها السنوية الرابعة في أبوظبي في كل من مدينة مصدر وجامعة الإمارات في العين، حيث شارك فيها 184 طالباً وطالبة إماراتيين من 11 مدرسة من أبوظبي و12 من العين.

وتهدف هذه المنافسات إلى تشجيع الشباب الإماراتي على الاهتمام بمجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والفنون والرياضيات، من خلال التطبيق العملي للمعرفة وممارسة حل المشكلات العملية.

ويعد تحدي «اصنع فكرتك» مبادرة ينظمها المعهد البريطاني للتصنيع بالشراكة مع شركة مبادلة، ومصدر، وشركة بي أيه إي سيستمز.

ويهدف تحدي هذا العام في دورته الرابعة ونتيجة لشراكة استراتيجية طويلة الأجل لإلهام الطلاب الإماراتيين الشباب، لاستكشاف قضية كفاءة الطاقة في المنزل. وتم تكليف فرق من الطلاب بتحديد كيفية إدارة مساحات المعيشة وأساليب الحياة الخاصة بنا للحد من تأثيرها البيئي، وذلك من خلال تطبيق ممارسات كفاءة استخدام الطاقة بشكل أفضل.

وقد طُلب من الفرق تصميم مبانٍ ومنشآت تتميز بانخفاض استهلاك الطاقة للغاية مثل المنازل والأبراج وحتى الوحدات السكنية الصديقة للبيئة.

حجر الأساس

من جهتها، علّقت فاطمة المرزوقي، رئيسة قسم التوطين في شركة مبادلة قائلة:

«يشكّل تعلم العلوم والتكنولوجيا والهندسة والفنون والرياضيات (STEAM) حجر الأساس لتنمية وتطور الإمارات على المدى البعيد، فهو يمهد الطريق أمام امتلاك صناعات محلية مزدهرة. نحن فخورون بالشراكة مع شركة بي أيه إي سيستمز في هذه المسابقة التي تعزز المهارات الأساسية اللازمة لمرحلة النمو التالية لوطننا. إن المبادرات البناءة مثل تحدي «اصنع فكرتك» تشجع وتلهم الجيل القادم من المبدعين والمصممين الشباب الذين سيقودون بلدنا نحو مستقبل مشرق».

دعم

وقد تم دعم الطلاب المشاركين في المسابقة من قبل مهنيين إماراتيين وطلاب متطوعين من جامعات إماراتية عدة ومبادلة ومصدر، بالإضافة إلى خريجين ومتخصصين من بي أيه إي سيستمز لمساعدة المشاركين على تطوير أفكارهم قبل الوصول إلى مرحلة التحكيم النهائي، الذي تم في نهاية المنافسات.

وقد فاز في تحدي هذا العام مدرسة أم العرب للبنات في أبوظبي، ومدرسة ليوا الدولية في العين، حيث حصل الطلاب في الفريقين على أوسمة المركز الأول بالإضافة إلى طابعات ثلاثية الأبعاد.

 

تعليقات

تعليقات