معايير

إعلان الفائزين بجائزة «محمد بن زايد لأفضل معلّم خليجي» اليوم

تعلن اللجنة العليا لجائزة «محمد بن زايد لأفضل معلّم خليجي»، اليوم، عن أسماء المعلمين الفائزين بالجائزة في دورتها الأولى، والتي تم إطلاقها بتوجيهات ورعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، لتشمل عدداً من دول الخليج العربي، وذلك خلال المؤتمر الصحافي الذي سيتم عقده في مقر الجائزة بأبوظبي.

وعبّر الدكتور حمد أحمد الدرمكي أمين عام الجائزة عن فخره بالإنجاز التربوي الكبير الذي تحقق، وما تقدمه جائزة «محمد بن زايد لأفضل معلّم خليجي» من فرص تربوية مهمة ومتفردة للنهوض بمسيرة التعليم في دول الخليج العربي من خلال المعلم الذي يشكل عصب العملية التعليمية، مشيداً في الوقت ذاته بالجهود التي بذلت من قبل اللجنة العليا للجائزة وفرق العمل المختلفة والتعاون البنّاء بين الدول المشاركة، مما ساهم في نجاح وتميز الجائزة في دورتها الأولى.

وذكر أنه تم اختيار الفائزين وفقاً لمجموعة من المعايير والإنجازات التربوية القيّمة الفردية، وغيرها فيما يتصل بالتعليم وتطوره والتي قدمت من قبلهم، وتتمثل في تحقيق مبادرات تربوية قيّمة أسهمت في تقديم الإضافة، وتعزيز عملية التعليم، بجانب إسهاماتهم الراسخة التي عملت على توفير بيئة تربوية مستقرة ومحفزة للطلبة في مجالات متنوعة.

تعليقات

تعليقات