خبراء تربويون خلال جلسة حوارية نظمتها مؤسسة المباركة:

القيادة جعلت المعلم نموذجاً يحتذى

أكد عدد من الخبراء والتربويين ضرورة مواكبة المعلمين للتطور العلمي الذي يشهده العصر، وأشادوا بالرعاية والدعم من قبل قيادتنا الرشيدة للمعلم، مما دفع به إلى مصاف التميز والريادة والإبداع، وجعل من المعلمين في دولة الإمارات نموذجاً يحتذى به إقليمياً وعالمياً.

جاء ذلك خلال الجلسة الحوارية التي نظمتها مؤسسة المباركة في كلية الإمارات للتطوير التربوي بأبوظبي بمناسبة الاحتفال باليوم السنوي للمعلم، تحت عنوان "شكراً معلمي .. وقفة امتنان لمعلم"، وحضرها الشيخ نهيان بن خليفة آل نهيان، وتحدث فيها كل من ناعمة الشرهان - عضو المجلس الوطني الاتحادي، والدكتور عبداللطيف الشامسي مدير مجمع كليات التقنية العليا ، والدكتور إبراهيم الحجري مدير كلية الإمارات للتطوير التربوي، وأمل العفيفي الأمين العام لجائزة خليفة التربوية وأدارتها الدكتورة سميرة النعيمي نائب مدير جامعة محمد الخامس أبوظبي وعضو اللجنة التنفيذية لمؤسسة المباركة، بحضور عدد من أعضاء اللجنة التنفيذية لمؤسسة المباركة والطلاب والطالبات.

المعلم جندي

وأكدت ناعمة الشرهان أن الاحتفاء بيوم المعلم احتفاء بالوطن وإنجازاته وطموحه وأفكاره، فإن كان للوطن جنود يدافعون عنه في الخارج فالمعلم هو الجندي الذي يرسخ استقرار وإنجازات الوطن في الداخل، لأنهم القائمون على تنشئة الجيل القادم الذي سيكمل المسيرة والاستدامة للوطن الذي يسير بخطى ثابتة وواثقة وسريعة نحو أهدافه، رغم التحديات التي تواجهها الدولة. من جانبه، أكد الدكتور عبد اللطيف الشامسي أهمية مواكبة المعلمين للتطور العلمي الذي يشهده العصر، خاصة في ضوء توجه قيادتنا نحو الذكاء الاصطناعي.

توعية

بدورها، أكدت الدكتورة سميرة النعيمي حرص واهتمام المعلم في المجتمع، وتوسيع قاعدة التوعية بهذا الدور ونصحت الطلاب والطالبات بالالتحاق بالعمل في سلك التدريس، وتعزيز الاحترام والتقدير للمعلم.

وقالت عائشة السعدي عضو اللجنة التنفيذية في مؤسسة المباركة لـ» البيان « : مبادرة شكراً معلمي تهدف الى تقدير دور المعلم في صناعة الأجيال ، مشيرة إلى أن الشيخ زايد ، طيب الله ثراه، استشعر أهمية دور العلم وخلق جيل من المتعلمين، ومؤسسة المباركة تولي أهمية خاصة لتعزيز قيم العلم والاحترام في نفوس الشباب.

مهارات

لفت الدكتور عبد اللطيف الشامسي إلى أن الجيل الحالي من الطلبة لديه مهارات ومصارف متطورة كل يوم وهذا التطور يستدعي من المعلم مواكبته بصورة سريعة بما يعزز من تنمية أساليب وطرق التدريس.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات