التقى طلبة الإمارات في بريطانيا وعمدة الحي المالي بلندن وزار «بينالي التصميم»

عبدالله بن زايد: أبناؤنا الدارسون بالخارج سفراء العلم

عبدالله بن زايد خلال لقائه طلبة الإمارات الدارسين في بريطانيا | وام

التقى سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي طلبة دولة الإمارات الدارسين في عدد من جامعات المملكة المتحدة.

وتعرف سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان خلال اللقاء - الذي جاء في إطار الزيارة الرسمية التي يقوم بها سموه إلى المملكة المتحدة - على التخصصات الدراسية التي يدرسها الطلبة في الجامعات البريطانية المختلفة، فيما تبادل سموه الحديث مع الطلبة حول مسيرتهم الدراسية ودورهم كسفراء العلم لوطنهم في الخارج.

وأكد سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي أن أبناء الدولة الدراسين في الخارج هم سفراء العلم ويجب عليهم تحقيق التفوق والتميز الدراسي وتمثيل الدولة على الوجه الأمثل خلال رحلتهم العلمية بالخارج.

وحض سموه طلبة الإمارات على الاجتهاد والمثابرة في مشوارهم التعليمي ، مشيداً سموه بما لمسه من حرص على تحقيق التميز والتغلب على أية تحديات تواجههم وصولاً إلى عودتهم لوطنهم والمشاركة في مسيرة التنمية بمختلف القطاعات. وضم الوفد الطلابي الذي حضر اللقاء 73 طلباً وطالبة حيث أعربوا عن سعادتهم واعتزازهم بلقاء سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان معاهدين سموه على تحقيق التميز في مشوارهم الدراسي والحصول على أرفع الشهادات العلمية.

كما أعربوا عن تقديرهم لما توفره لهم الدولة من خدمات ودعم لمواصلة مشوارهم الدراسي في يسر وراحة.

حضر اللقاء سليمان حامد سالم المزروعي سفير الدولة لدى المملكة المتحدة وعبدالرحمن علي الهرمودي الملحق العسكري في سفارة الدولة لدى المملكة المتحدة وأحمد مصبح الكعبي الملحق الشرطي في سفارة الدولة لدى المملكة المتحدة وعبدالله مصبح الكعبي الملحق الثقافي في سفارة الدولة لدى المملكة المتحدة.

سموه خلال زيارته معرض بينالي لندن للتصميم

 

لقاء

من جهة ثانية التقى سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان اللورد تشارلز باومان عمدة الحي المالي لمدينة لندن.

وجرى خلال اللقاء - الذي عقد في إطار الزيارة الرسمية التي يقوم بها سموه إلى المملكة المتحدة - بحث مجالات التعاون المشترك بين دولة الإمارات والمملكة المتحدة والسبل الكفيلة بتعزيزها وتطويرها في كافة المجالات خصوصاً التجارية والاقتصادية.

وأكد سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان حرص دولة الإمارات على تعزيز علاقات التعاون المشترك والصداقة مع المملكة المتحدة في شتى المجالات.

من جانبه أكد اللورد تشارلز باومان على عمق العلاقات الاستراتيجية التي تجمع بين دولة الإمارات والمملكة المتحدة والحرص المستمر على تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين ، مشيداً بالمكانة الرائدة التي تحظى بها دولة الإمارات على الصعيدين الإقليمي والدولي.

حضر اللقاء سليمان حامد سالم المزروعي سفير الدولة لدى المملكة المتحدة .

عبدالله بن زايد مصافحاً عمدة الحي المالي في لندن

 

زيارة

وزار سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان معرض بينالي لندن للتصميم حيث تفقد جناح دولة الإمارات واطلع على جناح المملكة العربية السعودية المشاركين في المعرض المقام بالقصر التاريخي "سومرست هاوس" في العاصمة البريطانية لندن.

رافق سموه خلال الزيارة الأمير محمد بن نواف بن عبد العزيز سفير خادم الحرمين الشريفين لدى المملكة المتحدة وسليمان حامد سالم المزروعي سفير الدولة لدى المملكة المتحدة .

وكان في استقبال سموه لدى وصوله إلى المعرض سومانترو جوس المدير العام للمعرض.

وتفقد سموه أروقة جناح الدولة المشارك في المعرض حيث تعرف على عدد من المشاريع والابتكارات التي صممتها مجـــموعة من الطالبات الإماراتيات ومنها مشروع "الوقت مرآتك" الذي يعرض مسيرة تطور إمارات الدولة السبع من خلال سبعين ساعــــة رملية معلـــقة في الهـواء تتحرك باستمرار لتحاكي عجلة نمو الدولة كما أطلع سموه على تصميم المصممة السعودية لولوة الحمود " Being and Existence" الذي يحاكي اكتشاف التقارب بين اللغة والعاطفة.

وأهدى سومانترو جوس المدير العام للمعرض سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان مجلداً يضم التصاميم والفنون التي يتم عرضها في المعرض.

وأثنى سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي على جناحي دولة الإمارات والمملكة العربية السعودية المشاركين في معرض بينالي لندن للتصميم.

يشار إلى أن معرض بينالي لندن للتصميم يشهد هذا العام مشاركة نحو 40 دولة من مختلف أنحاء العالم ويقدم مجموعة من الإبداعات الفنية التي عمل على تنفيذها عشاق التصميم الموهوبون حول العالم.

تعليقات

تعليقات