«أبوظبي للتعليم المهني» يوقع مذكرة تفاهم مع «بيت الخير»

عبدالرحمن الحمادي وعابدين العوضي خلال توقيع مذكرة التفاهم | من المصدر

وقع معهد أبوظبي للتعليم والتدريب المهني مذكرة تفاهم مع جمعية بيت الخير، يتم بموجبها التعاون والتنسيق بينهما لتقديم العون للأسر المتعففة وذوي الدخل المحدود، من خلال تسهيل مواصلة تعليم أبنائهم ورفع مستواهم التعليمي وتأهيلهم لسوق العمل باعتبارهم اللبنة الأساسية والقوة الحقيقية لنهضة وتقدم الوطن.

وقع مذكرة التفاهم الدكتور عبدالرحمن جاسم الحمادي مدير عام معهد أبوظبي للتعليم والتدريب المهني، وعابدين طاهر العوضي مدير عام جمعية بيت الخير، بحضور سعيد مبارك المزروعي نائب المدير العام للجمعية، وعبدالله محمد الأستاذ مساعد مدير عام الجمعية وغانم سـالم الزعابي مدير مركز التعليم والتطوير المهني التابع لمعهد أبوظبي للتعليم والتدريب المهني ومحمد الخزرجي أخصائي اجتماعي بمركز التعليم والتطوير المهني.

وبموجب المذكرة تقوم جمعية بيت الخير بدراسة شاملة لحالة الطلبة المعسرين من أبناء الأسر المتعففة المسجلة في قوائم «بيت الخير»، والتي لا تستطيع تحمل أعباء التحاق أبنائها بالمؤسسات التعليمية، على أن تزود معهد أبوظبي للتعليم والتدريب المهني بقائمة من أسماء الطلبة الراغبين باستكمال دراستهم، ليوفر لهم المقاعد الدراسية في مركز التعليم والتطوير المهني التابع له، واستقبال الطلبة من الفئة المستهدفة وفق خطة عملية يشرف عليها طاقم مؤهل يقدم الإرشاد والتوعية للطلبة بالبرامج التي تلائم طموحاتهم وتحقق أهدافهم الأكاديمية وتساعدهم على استكمال دراستهم في جو يحقق لهم الاستقرار النفسي والمادي.

وقال الدكتور عبدالرحمن جاسم الحمادي: إن توقيع المذكرة يأتي ضمن استراتيجية الطرفين لتعزيز مفهوم المسؤولية المجتمعية، مؤكداً حرص المعهد على مد جسور التعاون مع المؤسسات الوطنية للاستفادة مما تقدمه من خدمات ومبادرات منوعة تخدم الطلبة من شرائح المجتمع كافة وتهدف إلى تحقيق مبدأ التكافل والتعاون بين أفراد المجتمع لاسيما الطلبة.

تعليقات

تعليقات