أوراق «مقلوبة» في كتاب للابتدائي.. و«التربية»: الخطأ المطبعي بـ 20 نسخة

رصد عدد من أولياء أمور الطلبة خطأ مطبعياً في عدد من نسخ كتاب الدراسات الاجتماعية والتربية الوطنية للمرحلة الابتدائية وتحديداً للصف الخامس الابتدائي، وقاموا بتصوير مقطع فيديو يشرح مدى الإخراج الجيد للكتاب وجودة الورق والألوان والطباعة إلا أنهم علقوا على طباعة ملزمة داخل الكتاب بشكل مقلوب، وهذا الأمر دفع المطبعة المسؤولة عن طباعة الكتب المدرسية التابعة لوزارة التربية والتعليم «المتحدة للطباعة والنشر» بتوضيح أمر هذا الخطأ غير المقصود في طباعة بعض من نسخ كتاب الدراسات الاجتماعية والتربية الوطنية، للمرحلة الابتدائية، معربة عن شكرها لكافة الطلاب وأولياء الأمور، تثميناً لجهودهم في رصد الخطأ. في وقت أكدت وزارة التربية والتعليم، بأن عدد النسخ التي وجد بداخلها عدد بسيط من الأوراق بشكل مقلوب لا تتخطى 20 نسخة.

وأوضحت وزارة التربية والتعليم عبر حسابها الرسمي على إنستغرام، أنها ستقوم بتوفير النسخ الصحيحة وتسليمها إلى المدارس أو إلى المنازل مباشرة، مطالبة الجمهور بالتواصل معها على الرقم المجاني 8002220 في حال وجود ملاحظات حول جودة ونوعية طباعة الكتب المدرسية لهذا العام.

وكانت قد بدأت عملية توزيع الكتب المدرسية خلال الفترة من 26 إلى 30 أغسطس الماضي وفق آلية توزيع وضعتها وزارة التربية والتعليم مع المطبعة لضمان توافر الكتب المدرسية قبيل بدء العام الدراسي في كافة المدارس.

وبلغ إجمالي عدد المناهج المدرسية المطبوعة 460 كتاباً بواقع 7.4 ملايين نسخة سيتم توزيعها على 1182 مدرسة في أبوظبي ودبي والمناطق الشمالية من بينها 573 مدرسة خاصة ودولية، ويستفيد منها قرابة 766 ألفاً و731 طالباً وطالبة في مختلف إمارات الدولة.

عدد محدود

وأفاد مصدر في وزارة التربية أن الوزارة أولت اهتماماً بالغاً بإتاحة المناهج بشكل رقمي للطلبة والمعلمين، ما يساهم في إتاحة الكتب بشكل رقمي وتدارك أي خطأ مطبعي، مشيراً إلى وجود 640 كتاباً إلكترونياً متاحاً للطلبة العام الدراسي الحالي.

وقال إن كل عام دراسي يشهد تطويراً في محتوى مناهج المدرسة الإماراتية وفقاً لما تقتضيه مصلحة الطلبة ورؤية وزارة التربية والتعليم المواكبة للمتغيرات المتسارعة في مجال العلوم والمعرفة، لافتاً إلى أنه تمت مراعاة عدة معايير صحية عند طباعة الكتب منها حجم الكتاب ووزنه ومدى مناسبته لكل مرحلة عمرية. في حال ورود خطأ في المناهج الدراسية المعمول بها حاليا تقوم الوزارة بتصحيح الخطأ في شكل ملصق صغير ويتم توزيعه على المدارس للصقه داخل الكتاب لتدارك الخطأ، ومن ثم يتم مراعاته في الطبعة اللاحقة للكتاب.

ولفت إلى أن المناهج الدراسية المطبقة بالمدارس تواكب تطلعات الدولة وخططها المستقبلية فيما يتعلق بالذكاء الاصطناعي وعلوم البرمجة والروبوت ونتطلع من خلالها إلى تأهيل كوادرنا الوطنية ورفدها بأجود العلوم والمعارف والمهارات.

تعليقات

تعليقات