«حمدان للأداء التعليمي المتميز» تنجز «المخيمات الصيفية»

أنجزت مؤسسة حمدان بن راشد آل مكتوم للأداء التعليمي المتميز فعاليات وأنشطة برنامج المخيمات الصيفية للعام 2018، بمشاركة مجموعة من الطلاب الموهوبين والمبتكرين، وذلك في مركز حمدان بن راشد آل مكتوم للموهبة الابتكار.

واحتضن البرنامج الصيفي جموع الطلاب الموهوبين والمبتكرين، بغرض تعزيز مختلف مهاراتهم وصقل مواهبهم المختلفة في ورش عمل وتجارب وتدريبات مكثفة على يد نخبة من أساتذة ومتخصصين في مختلف المجالات التكنولوجية والابتكارية.

وذكر الدكتور جمال المهيري نائب رئيس مجلس الأمناء الأمين العام لمؤسسة حمدان بن راشد آل مكتوم للأداء التعليمي المتميز أن المخيم الصيفي كان تجسيداً لرؤية الإمارات وقيادتها الرشيدة نحو تنمية المواهب وتعزيز الابتكار للدفع بمسيرة التطور والتقدم إلى آفاق غير مسبوقة في كل المجالات وسعياً لصقل مواهب الطلاب واكتسابهم مختلف المهارات الضرورية، لمواكبة التطور التكنولوجي ما يؤهل الإمارات للتنافس على صدارة العديد من التطبيقات العلمية على مستوى العالم.

وقدم مركز حمدان بن راشد آل مكتوم للموهبة والابتكار مجموعة من الأنشطة لـ 70 طالباً موهوباً من خلال البرنامج الصيفي وأتاح لهم فرصة التدريب على برامج الروبوتات والتصميم الميكانيكي، إضافة إلى عمليات الإنتاج والتصنيع التكنولوجية. من جهتها، أوضحت الدكتورة مريم الغاوي مديرة إدارة رعاية الموهوبين في مؤسسة حمدان بن راشد آل مكتوم للأداء التعليمي المتميز أن البرنامج الصيفي شهد مستويات متميزة من الطلاب الموهوبين الذين تم انتقاؤهم بعناية وبرزت قدراتهم الكبيرة حينما تم إتاحة المجال لعقولهم للابتكار خارج نطاق المناهج الدراسية.

تعليقات

تعليقات