«التربية» تناقش مبادرات لتطوير المنظومة التعليمية

نظّم مجلس وزارة التربية والتعليم للشباب جلسة عصف ذهني في مقر مركز الشباب العربي بأبوظبي استهدفت طلبة المرحلة الثانوية وطلبة الجامعات والمعلمين وموظفي وزارة التربية تحت عنوان مساحات آمنة للشباب وذلك تزامناً مع اليوم العالمي للشباب.

يأتي ذلك ضمن خطة وزارة التربية والتعليم الرامية لإشراك فئة الشباب في وضع استراتيجيات تربوية وتعليمية تسهم في تطوير قدراتهم ومنحهم الفرصة للتعبير عن أفكارهم في ما يتعلق بالشأن التربوي والعمل على ترجمتها والاستفادة منها على أرض الواقع.

شارك بالجلسة خلود القاسمي الوكيل المساعد لقطاع الرقابة والدكتور حمد اليحيائي الوكيل المساعد لقطاع المناهج والتقييم إلى جانب عدد من طلبة المدارس والجامعات والمعلمين وموظفي الوزارة.

تعليقات

تعليقات