مدارس أبوظبي المجتمعية تستضيف «الأسبوع التطوعي» اليوم

الطلاب يتعرفون على أجزاء محركات السيارات وآلية عملها وكيفية تصليحها | من المصدر

تستضيف المدارس المجتمعية اعتباراً من اليوم فعاليات «الأسبوع التطوعي» في ختام برنامج الأنشطة الصيفية للطلبة، الذي تنظمه دائرة التعليم والمعرفة في أبوظبي.

وأكّد ناصر خميس، رئيس قسم الأنشطة اللاصفية بدائرة التعليم والمعرفة، أن فعاليات «الأسبوع التطوعي» تهدف إلى تشجيع وتثقيف الطلاب، وتنمية المسؤولية الاجتماعية لديهم، وغرس ثقافة العمل التطوعي في المدارس، وكذلك تشجيع روح المبادرة والمشاركة الإيجابية في الأنشطة المختلفة التي تعود على المجتمع بالفائدة، واستثمار أوقات الفراغ لدى الطلبة وإطلاق طاقاتهم لخدمة الإمارات الحبيبة من خلال العمل التطوعي.

وأوضح أن البرنامج الصيفي بدأت فعالياته يوم 8 يوليو الماضي، وتختتم الأربعاء المقبل في 20 مدرسة بإمارة أبوظبي، منها 6 مدارس في الظفرة، و5 مدارس بمدينة العين، و9 مدارس بأبوظبي.

6 محاور

ويشمل البرنامج 6 محاور رئيسة، حيث استمتع الطلاب في البداية بـ «الأسبوع الرياضي» و«الهوية الوطنية»، و«المهني»، و«العلمي»، والأسبوع الثقافي، على أن تختتم الفعاليات بالأسبوع التطوعي.

وأشار إلى أن مجلس أبوظبي الرياضي نظم بالشراكة مع دائرة التعليم والمعرفة 6 محاضرات رياضية توعوية تستهدف رفع المستوى الثقافي لطلبة المدارس المجتمعية، ضمن برامج وأنشطة مذكرة التفاهم بين الطرفين.

وأضاف أنه تم تنظيم مسابقة «الفواكه الصيفية للمنتجات الزراعية المنزلية» في مدينة السلع ضمن أنشطة الأسبوع العلمي بهدف التشجيع على الزراعة المنزلية وتعريف الرواد بعلوم الزراعة والأساليب الصحيحة وطرق العناية بالزرع، بالتعاون مع بلدية الظفرة، السلع، ومركز الشرطة، حيث شارك في المسابقة أولياء الأمور والطلبة المشاركين بالأنشطة الصيفية التي تنظمها المدارس المجتمعية خلال فترة الإجازة الصيفية.

وأشار إلى قيام الطلبة المشاركين في الأنشطة بزيارة ميدانية لإحدى شركات السيارات لتعريف المشاركين في الأنشطة الصيفية بتفاصيل المهن المتعلقة بصيانة السيارات في مجال الميكانيكا والسمكرة. واستمتع الطلبة خلال الزيارة بالتعرف إلى أجزاء محركات السيارات وآلية عملها وكيفية تصليحها، إضافة لاستماعهم لنصائح متعلقة بالسلامة المرورية أثناء قيادة المركبات.

تخصصات

تعرف رواد المدارس المجتمعية في أبوظبي والمرفأ والعين إلى مجموعة تخصصات في مجال الرعاية الصحية والإسعاف خلال الأنشطة الصيفية، حيث زار فريق من شرطة أبوظبي، وقسم البحث والإنقاذ وقسم الإسعاف لدى مديرية الطوارئ والسلامة العامة المدارس المجتمعية ونظموا أنشطة عملية. وتفاعل الحضور من المشتركين مع الأنشطة حيث تعرفوا إلى مبادئ الإسعاف والإنقاذ وكيفية التعامل مع المواقف التي تتطلب تدخل المسعفين الطبيين.

وتمحورت أنشطة «الأسبوع المهني» حول تثقيف وتعريف رواد المدارس المجتمعية بالمهن والمجالات التخصصية المختلفة.

تعليقات

تعليقات