00
إكسبو 2020 دبي اليوم

حسين الحمادي خلال اطلاعه على برامج شرطة دبي:

الأنشطة الصيفية تعزز قدرات الطلاب الأمنية

حسين الحمادي يتسلم درعاً تذكارية من عبدالله المري بحضور قيادات شرطية | من المصدر

أشاد معالي حسين بن إبراهيم الحمادي وزير التربية والتعليم، بالأنشطة الطلابية الصيفية وبرامجها الهادفة التي تسهم في تعليم الأبناء المهام الشرطية، وتنمية قدراتهم الأمنية والقيادية، مؤكداً أن الدورات التي يتضمنها برنامج الأنشطة الصيفية مميزة جداً، وتسهم في حل الكثير من المشكلات الطلابية. جاء ذلك خلال زيارته، مقر القيادة العامة في شرطة دبي.

وكان في استقباله اللواء عبد الله خليفة المري القائد العام لشرطة دبي، بحضور العميد الدكتور غيث غانم السويدي، مدير أكاديمية شرطة دبي، والعميد أحمد رفيع مدير الإدارة العامة للموارد البشرية، والعميد أحمد بن غليطة، مدير مركز شرطة الرفاعة رئيس مجلس مديري مراكز الشرطة، وعدد من الضباط، وذلك بهدف بحث سبل التعاون المستقبلي المشترك والاطلاع على البرامج والأنشطة التي تقدمها القيادة العامة لشرطة دبي للطلبة.

واطلع معالي حسين الحمادي على برنامج الأنشطة الصيفية 2018 التي تنفذها شرطة دبي ممثلة في مجلس شرطة دبي الطلابي بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم - قطاع الأنشطة الطلابية، واستمع معاليه إلى شرح مُفصل حول المنصة الذكية لشرطة دبي «إيفاد»، التي تعتبر أول منصة ذكية على مستوى الدولة تعنى بشؤون الطلبة المبتعثين داخل الدولة وخارجها، وتشكل منظومة شاملة جامعة لكل الطلبة المبتعثين من شرطة دبي.

مشاركة

وقال معاليه: كان مفاجأة لي تنوع عدد الجنسيات المشاركة في الأنشطة الصيفية والبالغ عددها 19 جنسية، وهذا التعدد في الجنسيات يعزز من ثقافة التسامح والتعاون وتبادل الخبرات بين الطلبة، ويدعم نسيج المجتمع الإماراتي القائم على ثقافة التسامح والتعاون بين مختلف الجنسيات.

وأشاد معاليه بالمنصة الذكية لشرطة دبي «إيفاد»، وقال: «استمعت لشرح مفصل حول هذه المنصة وهي منظومة إلكترونية تشجع الطلبة على تبادل الخبرات فيما بينهم، وتساهم في ارتباطهم بالمجتمع المحلي، وأن يكونوا على اتصال بالفعاليات الوطنية أينما تواجدوا عالميا، هذه منظومة جيدة، وسيكون هناك تعاون وثيق مع شرطة دبي لاستثمارها وتعميمها على المستوى الوطني».

فرص تعليمية

ولفت معاليه إلى أن اللقاء مع القائد العام لشرطة دبي كان ناجحاً جداً، وتضمن مناقشة كيفية التعاون من أجل توفير فرص تعليمية متميزة لأبناء العاملين في القيادة العامة لشرطة دبي، مشيراً إلى أنه سيكون هناك بحث ودراسة مستفيضة حول هذا التعاون مستقبلاً.

بدوره، رحب اللواء عبد الله خليفة المري بمعالي حسين الحمادي في مقر القيادة العامة لشرطة دبي، مؤكداً حرص القيادة العامة لشرطة دبي الدائم على التعاون مع مختلف الدوائر الحكومية ومنها وزارة التربية التعليم التي تعتبر أحد أهم القطاعات في الدولة، وتلعب دوراً محورياً في تنشئة وتعليم أبناء المستقبل.

وأشار إلى أن شرطة دبي تولي اهتماماً خاصاً بالطلبة من خلال برامجها ومنها برامج الأنشطة الصيفية التي يتم تنفيذها وتطويرها في كل عام، لما لها من أثر كبير في تعميق الشعور بالانتماء لديهم، وتعزيز ثقافة الاحترام.

وفي بداية اللقاء، قدم المقدم الدكتور عبد الرحمن شرف مدير إدارة خدمة التدريب الدولي في الإدارة العامة لإسعاد المجتمع، المنسق العام لمجلس شرطة دبي الطلابي، شرحاً حول برنامج الأنشطة الصيفية المنفذ من قبل مجلس شرطة دبي الطلابي وبالتعاون مع وزارة التربية والتعليم، والجهود الموحدة التي بُذلت خلال الفترة الماضية في الإعداد للدورات.

ربط

أشار المقدم منصور البلوشي إلى أن المنصة الذكية توفر أداة ربط بين كافة الطلبة المبتعثين، وتتيح لهم تبادل المعلومات والتواصل مع القيادة العامة لشرطة دبي، موضحاً في الوقت ذاته أن شرطة دبي منذ بدأت في ابتعاث الطلبة عام 1986 صار لها تجربة غنية في هذا المجال وتولي مبتعثيها عناية خاصة واهتماماً كبيراً.

طباعة Email