#هلا_بالصين - الأسبوع الإماراتي الصيني

قلق في الشارقة وعجمان من الأسئلة وضيق الوقت

سادت حالة من الاستياء والقلق بين الطلاب في الشارقة أمس بسبب صعوبة الأسئلة وضيق الوقت، وقال عدد من المشرفين على لجان امتحانات طلبة صفوف الخامس والثامن والتاسع والعاشر والحادي عشر في مدارس حكومية وخاصة أن تعذر تنفيذ الاختبارات إلكترونياً خلق حالة من التوتر سيطرت على الإدارات المدرسية والطلبة.

وقال إبراهيم بركة مدير مدرسة الشعلة في الشارقة إن امتحانات الطلبة ورقية ولم يتم الزامهم بالإلكتروني، لافتاً إلى أن غالبية الملاحظات التي وردت لهم من أولياء أمور تتحدث عن توقيت امتحانات طلبة الثاني عشر في الساعة الثانية عشرة ظهراً وهو توقيت مرهق بسبب حرارة الجو.

وقال طارق الشيخ مدير مدرسة منارة الشارقة إن الطلبة قدموا امتحاناتهم في أجواء مستقرة، لافتاً إلى الالتزام التام بالوقت وبالأنظمة الخاصة بضبط الامتحانات والتي حددتها وزارة التربية والتعليم.وأجمع عدد من طلبة الثاني عشر المسار المتقدم على صعوبة امتحان الفيزياء والذي استلزم مزيداً من الوقت حيث تم منح نصف ساعة إضافية لينتهي الزمن المحدد الساعة الواحدة والنصف بدلاً من الواحدة.

تعليقات

تعليقات