#هلا_بالصين - الأسبوع الإماراتي الصيني

معايير خاصة بأصحاب الهمم ضمن دليل الامتحانات

أكدت وزارة التربية والتعليم حرصها على توفير احتياجات الطلبة كافة من أصحاب الهمم والعمل على تذليل العقبات التي يمكن أن تعتري مسيرتهم التعليمية وذلك من خلال حصرهم بشكل مستمر في المدارس والتعرف على حالاتهم والعمل على تسيير أمورهم بشكل سلس في مراحلهم التعليمية كافة وخصوصا أوقات الامتحانات بما يتماشى مع أرقى المعايير العالمية.

وتفصيلاً قالت نورة المري مديرة إدارة التربية الخاصة بوزارة التربية والتعليم إن الوزارة حددت معايير واضحة ضمن دليل تطبيق الاختبارات العامة حول كيفية إجراء الامتحانات للطلبة من أصحاب الهمم وذلك للمرة الأولى كل حسب حالته وحسب المادة موضع الاختبار مبينة أن هذا الإجراء اتخذته الوزارة لأول مرة وهو ما يعكس حرص الوزارة على الاستمرار في إجراء المواءمات الخاصة بأصحاب الهمم بما يوفر لهم بيئة تعليمية دامجة جاذبة تراعي احتياجاتهم وشروط تطورهم الأكاديمي.

متابعة

ونوهت أن لدى الوزارة 44 لجنة خاصة لأصحاب الهمم خلال فترة الامتحانات في مختلف مناطق الدولة للوقوف عن كثب على سير أدائهم للاختبارات وتفادي حصول أي عارض يحول دون تقديمهم للاختبارات بشكل طبيعي وكذلك لتوفير أي من متطلباتهم الآنية المرتبطة بتقديمهم للاختبار كتوفير أجواء هادئة أو إطالة مدة الامتحان الزمنية.

وبينت أن لدى وزارة التربية والتعليم مراكز دعم لأصحاب الهمم في كل منطقة تعليمية تتولى متابعة هذه الفئة وتحرص على توفير كل ما يلزم لحفزهم على اجتياز مختلف المراحل التعليمية.

لجان

وبينت الوزارة أنه وحرصاً منها كذلك على التعامل مع الحالات التي تطرأ خلال فترة الامتحانات لكافة الطلبة فإنها تعمل على توفير لجان خاصة إذا ما استدعى الأمر لتمكين الطلبة من تقديم الامتحانات والحيلولة دون تأخيرهم شريطة أن يتم إبلاغ الجهات المعنية بالوزارة ومنحهم وقتاً كافياً لإدارة العملية، ومن تلك الحالات الحوادث والإصابات التي تستدعي الإقامة في المستشفيات وغيرها.

تعليقات

تعليقات