مؤسسة الشارقة للقرآن تختتم اختبارات المتقدمين للمسابقة الرمضانية - البيان

مؤسسة الشارقة للقرآن تختتم اختبارات المتقدمين للمسابقة الرمضانية

اختتمت مؤسسة الشارقة للقرآن الكريم والسنة النبوية إجراء اختبارات المتقدمين للمسابقة الرمضانية في حفظ جزء عم والمخصصة لموظفي حكومة الشارقة بمقرها في مدينة الشارقة صباح أول من أمس بعد أن تقدم للمشاركة 105 موظفين وموظفتن من الكوادر العاملة في حكومة الشارقة سواء من الجهات الحكومية وشبه الحكومية.

وأشادت المؤسسة بمستويات المشاركين والمشاركات على حد سواء وبمستوى الإقبال والحفظ المتقن لكافة المتقدمين الأمر الذي يعزز من حرص فئة الموظفين في حكومة الشارقة على المشاركة في الجوائز القرآنية.

وأنهت لجان الاختبار التي باشرت أعمالها على مدى ثلاثة أيام متواصلة من اختبار المشاركين واستمعت لحفظهم وتجويدهم وأعربت عن سعادتها بهذا المستوى المتقدم والحضور اللافت من قبل الكوادر الوظيفية على الالتحاق بالمسابقة.

وأشاد سلطان مطر بن دلموك رئيس مجلس إدارة مؤسسة الشارقة للقرآن الكريم والسنة بأهمية وفكرة المسابقة الرمضانية في حفظ القرآن الكريم والمخصصة لقطاع الموظفين بحكومة الشارقة وإيلائهم بجائزة خاصة بهم تشجعهم على التنافس في ما بينهم في حفظ القرآن الكريم وفق شروطها.

ولفت إلى أن فكرة المسابقة تسهم في إزكاء روح المنافسة بين مختلف الكوادر الوظيفية في التمكن من حفظ القرآن الكريم في جزء عم وإتقان تلاوته.

وأشار إلى أن المؤسسة ستعمل على حصر الفائزين والفائزات في المسابقة تمهيداً لإعلان الأسماء وتكريمهم في مناسبة خاصة ومنحهم الجوائز القيمة.

وأوضح ابن دلموك أن المسابقة الرمضانية بات تعد جزءاً من استراتيجية مؤسسة الشارقة للقرآن الكريم في سعيها لتحفيز فئة الموظفين من المجتمع على حفظ القرآن الكريم وسط إشادة وثناء كبير على طرح المسابقة وفكرتها ولا سيما خلال شهر رمضان الكريم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات