منصة لربط المبتكرين بكبريات الشركات ضمن المعرض

«بالعلوم نفكر» تستحدث 3 فئات ذكية وصحية

استحدثت مؤسسة الإمارات منصة لعرض المشاريع الطلابية الفائزة في مسابقة «بالعلوم نفكر» في السنوات السابقة ضمت 20 مشروعاً، وأتاحت الفرصة للشركات والمؤسسات لتقديم الدعم لهذه المشاريع سواء من خلال ترجمتها إلى مشاريع حقيقية أو تطويرها، وتتنافس المشاريع في مسابقات بالعلوم نفكر على مستوى الدولة في 13 فئة علمية، حيث تمت إضافة فئات علمية جديدة ضمن منافسات العام الجاري وهي: الذكاء الاصطناعي والأنظمة الصحية والعلوم الطبية.

جاء ذلك على هامش فعاليات معرض «بالعلوم نفكر 2018» الذي انطلق أمس، تحت رعاية سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية والتعاون الدولي، رئيس مجلس إدارة مؤسسة الإمارات، وتنظمه المؤسسة التي تهدف لتنمية وتمكين الشباب الإماراتي.

ويقام المعرض بالشراكة مع وزارة التربية والتعليم ودائرة التعليم و المعرفة، في مركز دبي التجاري العالمي، على مدى ثلاثة أيام من 16 إلى 18 أبريل الجاري، تحت شعار «بلا حدود».

ووجه الشيخ سلطان بن طحنون آل نهيان العضو المنتدب لمؤسسة الإمارات الشُكر للقيادة الرشيدة على الدعم والتشجيع المُستمر للشباب الذي أتاح لهم خوض مجالات العلوم والتكنولوجيا، مؤكداً التزام مؤسسة الإمارات بالاستراتيجية الوطنية للابتكار لجعل الإمارات واحدة من أكثر دول العالم ابتكاراً.

وأشاد بالدعم الكبير لمؤسسات القطاعين العام والخاص في المعرض من خلال مُلتقى بالعلوم نُفكر لتقييم واحتضان وتقديم الدعم اللازم لمشروعات الشباب لنقلها من كونها فكرة إلى سوق العمل.

من جهتها أفادت نائب الرئيس التنفيذي في مؤسسة الإمارات ميثاء الحبسي أن المؤسسة أطلقت «بالعلوم نفكر» بحله جديدة يواكب من خلالها رؤية وأهداف وتطلعات الدولة، حيث تم استحداث فئات علمية جديدة ضمن منافسات العام الحالي وهي الذكاء الاصطناعي تواكب توجهات الدولة حول استراتيجية الابتكار.

وأوضحت أن ساحة بالعلوم نفكر شهدت خلق منصات جديدة لاحتضان المشاريع الفائزة والتي كرمت خلال السنوات الماضية، وأتاحت الفرصة للشركات و للمستثمرين وللقطاعين العام والخاص لتقديم الدعم لتلك المشاريع سواء المادي أو التقني، بواقع 20 مشروعاً من أصل 200 مشروعا فازت في الدورات السابقة.

تطوير

من جانبها قالت الدكتورة عائشة بنت بطي بن بشر مدير عام مكتب دبي الذكية، إن مشاركتنا في معرض بالعلوم نفكر تهدف لاستعراض برامج دبي الذكية كوننا الجهة المعنية نحو التحول الذكي، وتتيح مبادراتنا مشاركات الشباب في تطوير مهارتهم وأفكارهم الريادية، وتم عرض عدة مبادرات على المشاركين في المعرض ومن أهمها مبادرة منصة دبي للتوظيف وخاصة انهم على أبواب التخرج من الجامعات ومن خلال تلك المنصة يقفون على ماهية الفرص الوظيفية المتاحة لهم، وعرضنا عليهم مبادرة «نبض دبي» التي تضم كافة بيانات إمارة دبي وأدوات التقنية التي تمكنهم من تكوين الأفكار والخروج بتطبيق أو فكرة تجارية من خلال هذه المنصة.

وأوضحت أن دبي الذكية تمنح الطلبة دورات تدريبية في البرمجة والذكاء الاصطناعي ولدينا شركاء استراتيجيون لتوفير هذه الدورات محلياً.

وشهدت فعاليات معرض بالعلوم نفكر إطلاق ملتقى بالعلوم نفكر الذي يمثل منصة استراتيجية وتفاعلية تجمع الشباب المهتم بالعلوم مع العاملين في القطاعات العلمية المختلفة، فضلاً عن عدد من الأنشطة العلمية التفاعلية. وشهد المعرض إطلاق حزمة ورش عمل وأنشطة تفاعلية لربط الشباب مع الخبراء من خلال عقد ورش عمل تحفيزية تركز على المجالات الرئيسية.وخصصت مؤسسة الإمارات منصتين خلال فعاليات بالعلوم نفكر للعب والترفيه تستهدف بها الطلبة المشاركين في المسابقات.

جمارك دبي تشارك بـ 11 ابتكاراً

تشارك جمارك دبي في الدورة السادسة من «معرض بالعلوم نُفكر 2018»، وخلال اليوم الأول من المعرض عرضت جمارك دبي أحد عشر ابتكاراً تم تطبيقها في الدائرة، وهي من ابتكارات الموظفين، وهي، جهاز التفتيش الجمركي رباعي الأبعاد، عربة التخليص الجمركي لأصحاب الهمم، السيارة البرمائية للتفتيش الجمركي، مختبر التفتيش الجمركي المتنقل، النظام الجمركي المدمج لفحص الحاويات عن بُعد، طائرات التفتيش الجمركي الذكية، نظام التفتيش الجمركي الذكي في المطارات، عربة التخليص الجمركي رباعية الدفع، مختبر تفتيش جمركي متنقل، روبوت تفتيش جمركي نسائي، بالإضافة إلى حقيبة كشف المتفجرات التدريبية. دبي - البيان

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon