كليات التقنية تؤهّل الكفاءات الوطنية للعمل في قطاع التأمين

وقعت كليات التقنية العليا مذكرة تفاهم مع هيئة التأمين، بهدف بناء شراكة استراتيجية فاعلة تدعم تبادل الخبرات وتمكين الشباب المواطن من العمل في قطاع التأمين.

كما تهدف المذكرة إلى إنشاء بنك السير الذاتية تستفيد منه شركات التأمين لتعزيز فرص توظيف الطلبة، والتعاون في إعداد البرامج الدراسية بما يلبي احتياجات هيئة التأمين والشركات التابعة لها من الوظائف الحالية والمستقبلية. وقع الاتفاقية الدكتور عبداللطيف الشامسي مدير مجمع كليات التقنية العليا، وإبراهيم عبيد الزعابي المدير العام لهيئة التأمين، بحضور كل من الدكتور عادل العامري نائب مدير مجمع كليات التقنية العليا للاستراتيجية والمستقبل، وبعض المسؤولين من هيئة التأمين.

وعبر الشامسي عن سعادته بالتعاون مع هيئة التأمين، من خلال هذه المذكرة التي ستفتح المجال للعمل معاً لتوفير كوادر بشرية مؤهلة لممارسة أعمال التأمين، من خلال إعداد جيل جديد من الخريجين وتمكينهم من بالعلوم والمهارات اللازمة للمساهمة في بناء مجتمع المعرفة، مشيرا إلى أن كليات التقنية العليا لديها اليوم استراتيجية جديدة «الجيل الثاني» والتي تسعى من خلالها لتأكيد ريادتها في التعليم التطبيقي من خلال تطبيق نموذج «التعليم الهجين»، والذي مكّن الكليات من الريادة في تحقيق الربط بين البرامج الدراسية والشهادات الاحترافية المتخصصة المعترف بها دولياً، بما يدعم مواكبة الطلبة خلال دراستهم للمستجدات في المهارات الوظيفية، ويدعم تحقيق الهدف الاستراتيجي الرامي للوصول إلى نسبة توظيف للخريجين 100% بحلول العام 2021.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon