الخريجون: شرف لنا أن نكون مـن خريجي دفعة «عام زايد»

أعرب عدد من خريجي الدفعة 37 من طلبة جامعة الإمارات عن فخرهم واعتزازهم بأن يكونوا ضمن خريجي دفعة «عام زايد»، وقال الشيخ زايد بن طحنون بن محمد آل نهيان: «نشعر بالفخر والاعتزاز ونحن نقف في هذا الصرح العلمي الشامخ جامعة الإمارات التي أسسها الشيخ زايد، رحمه الله، لتكون صرحاً حضارياً ومصنعاً للرجال والقادة المزودين بأرقى مخرجات التعليم العالي».

دعم

وأشاد بدعم ورعاية الحكومة الرشيدة بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.

ارتقاء

ومن جانبه أشار الدكتور عامر محمد شريف، الحائز درجة الدكتوراه من كلية الطب بجامعة الإمارات في الصحة العامة، أن دولة الإمارات قطعت شوطاً كبيراً للارتقاء بمخرجات التعليم العالي وباتت جامعة الإمارات تقدم أحدث المخرجات للارتقاء ببرامج الدراسات العليا.

ومن جانبه أعرب الدكتور محمد ماجد الأحمد الحاصل على درجة الدكتوراه في الصيدلة عن شعوره بالفخر والاعتزاز لأنه من خريجي دفعة عام زايد.

وبدورها قالت كوثر حمودة دكتوراه صيدلة: «يحق لنا نحن خريجات جامعة الإمارات أن نقف بكل فخر واعتزاز وقد حققت المرأة الاماراتية بأرقى درجات التقدم والتطور وحققت نجاحات كبيرة بفضل الرعاية الكريمة، كما أشارت نهلة عبد الله، دكتوراه في العلوم الإدارية، إلى أن حفل التخرج هذا العام له خصوصية فهو عام زايد، كما أشارت نورة الصقيل دكتوراه في ريادة الأعمال أن ما تحقق في جامعة الإمارات من تطور يعود بالدرجة الأولى إلى مؤسس وراعي هذا الصرح الشيخ زايد الذي أرادها جامعة وطنية رائدة.

ولاء

وقال برهان العمري الحاصل على درجة الشرف في هندسة العمارة: «ندين بالوفاء والولاء والتقدير لمن أسس وأنشأ هذه الجامعة المغفور له الشيخ زايد، رحمه الله، فقد أراد لها أن تكون جامعة رواد المستقبل».

وقال عبدالله كاظم الخلصان الحاصل على درجة الشرف، أن جامعة الإمارات باتت تحتل مكانة علمية مرموقة بين مؤسسات التعليم العالي لما تتصف بها مخرجاتها من مكانة علمية متميزة، بفضل الرعاية والدعم الذي توليه الحكومة للجامعة.

ومن جانبه قال عدنان إبراهيم البستكي، الحاصل على درجة الشرف في الهندسة الكيميائية: «نشعر اليوم بالفخر ونحن نتخرج في عام زايد، وشرف لنا أن نحمل لقب خريجي عام زايد».

تعليقات

تعليقات