مؤتمر «ASET» في كليات التقنية العليا يناقش تعزيز الابتكار لدى طلبة الهندسة

جانب من فعاليات المؤتمر العالمي في كليات التقنية العليا | من المصدر

عقدت كليات التقنية العليا فعاليات مؤتمر «ASET» الدولي للعلوم والهندسة والتكنولوجيا المتقدمة بعنوان «الابتكار في التعليم الهندسي» بمشاركة خبراء ومختصين من جامعات محلية وعالمية ومراكز بحثية، حيث تم خلال المؤتمر عرض نحو 33 ورقة عمل عالمية ومحلية تناقش التحديات العالمية من منظور هندسي وتكنولوجي، حيث سعى المؤتمر لتقديم صورة واضحة حول طرائق التعليم وأفضل الممارسات العالمية التي تعزز الابتكار الهندسي، والمهارات وفرص التوظيف المستقبلية، والاستدامة الهندسية والتعليم المستمر وريادة الأعمال لدى الدارسين في المجال الهندسي.

وأوضح الدكتور عبداللطيف الشامسي مدير مجمع كليات التقنية العليا، أن هذا المؤتمر الدولي الذي تنظمه الكليات بالتعاون مع الجمعية العالمية «IEEE» يبحث التحديات العالمية الهندسية والتكنولوجية في القرن الـ21 والمتعلقة بمجالات الطاقة المتجددة والاستدامة وتكنولوجيا الطيران والفضاء والتطور في الذكاء الاصطناعي وإنترنت الأشياء والميكاترونكس والمواد المتقدمة والتصنيع، وغيرها من المجالات التي تمثل التطور والنمو التكنولوجي الهائل الناتج عن الثورة الصناعية الرابعة، حيث يركز المؤتمر على الابتكار الهندسي والتكنولوجي المتعلق بتلك المجالات، وهذا يتماشى مع توجهات الدولة وجهودها في تعزيز الابتكار وتطوير الصناعات الكبرى والاستثمار في مجالاتها المختلفة والمنافسة بها عالمياً، مما يؤكد ضرورة إعداد الكفاءات الوطنية الواعية بالتحديات والقادرة على التعامل معها بنجاح.

وأضاف الدكتور الشامسي أن مؤتمر «ASET» يتماشى مع الاستراتيجية الجديدة لكليات التقنية العليا «الجيل الثاني» والتي يتم تطبيقها من خلال نموذج «التعليم الهجين»، هذا النموذج الذي يمكن من تخريج الكفاءات النوعية، حيث تهدف الكليات من خلاله إلى تأكيد ريادتها في مجال التعليم التطبيقي من خلال التركيز على الصرامة الأكاديمية والتدريب العملي والمهارات الوظيفية، وكذلك عملية ربط الشهادات الاحترافية المعترف بها دولياً بالبرامج الأكاديمية للكليات، مما يدعم جاهزية الطلبة للتعامل مع المستجدات في المهارات الوظيفية العالمية المطلوبة لسوق العمل، بالإضافة إلى التركيز على الابتكار وريادة الأعمال كجزء أساسي من منظومة التعليم بالكليات، منوهاً إلى أن أحد الأهداف الاستراتيجية للكليات يتمثل في الوصول إلى 5% من خريجي كل عام ليكونوا من رواد الأعمال.

تعليقات

تعليقات