علياء المنصوري تشارك في الحفل السنوي لنادي المستكشفين بنيويورك

حضرت الطالبة الإماراتية علياء المنصوري، الفائزة بمسابقة لأبحاث الجينات في الفضاء، حفل العشاء السنوي الـ 114 لنادي المستكشفين وهو أكبر فعالية عالمية تقام لتكريم أبرز المستكشفين والعلماء في البحث الميداني وذلك إلى جانب أكثر من 1200 عالم وضيف من جميع أنحاء العالم.

وشاركت المنصوري - في الحفل الذي أقيم بفندق ماريوت ماركيز في نيويورك - بدعم من الملحقية التجارية بسفارة الدولة في واشنطن والقنصلية العامة للدولة في نيويورك.

وقال ماجد السويدي القنصل العام للدولة في نيويورك - بهذه المناسبة - إن لشابات الإمارات دورا حاسما في تطوير وتقدم قطاع العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات في البلد، مضيفا إن الإمارات تشعر بفخر كبير بإنجازات علياء وحماسها والتزامها بمساعدة الجيل القادم من المبتكرين والمخترعين الإماراتيين.

من جهته، وصف ريتشار ويز رئيس نادي المستكشفين علياء بأنها واحدة من أبرز العلماء الشباب الواعدين الذين التقى بهم وهي تجسد عنوان الحفل «الجيل القادم من المستكشفين»، مؤكدا أنها سفيرة مميزة ليس لبلدها الإمارات فحسب بل للمجتمع العلمي أجمع. من ناحيتها، قالت علياء المنصوري - التي تحلم بأن تصبح رائدة فضاء في المستقبل - إن زيارتها لنيويورك كانت مفيدة وملهمة فقد التقت خلال الحفل بالعديد من العلماء ورواد الفضاء الذين تتطلع إليهم وتقتدي بهم وتعلمت الكثير عن تجاربهم وخبراتهم، مضيفة إن الحفل كان فرصة لنقل التطور الذي حققته دولة الإمارات في هذا الشأن وهو ما نال إعجاب الحضور وما جعلها تشعر بالفخر.

وقد جاءت شهرة علياء المنصوري - 15 عاما - بعد فوزها بمسابقة «الجينات في الفضاء» التي أقيمت برعاية وكالة الإمارات للفضاء وشركة بوينج وصحيفة ذا ناشيونال وشملت مشاركة طلبة من المرحلة الدراسية 7 إلى 12 لتقديم تجاربهم عن مدى تأثير الفضاء الخارجي على الحمض النووي.

تعليقات

تعليقات