«جيمس للتعليم» تطلق منطقة مستلهمة من مشروع استكشاف المريخ

استضافت مدرسة جيمس فيرست بوينت فريقاً من موظفي وكالة الإمارات للفضاء خلال الحفل الرسمي الذي عقدته في حرمها لإطلاق منطقة مهمة إلى المريخ التعليمية. وحضر حفل الافتتاح ظافر رجا، رئيس المجلس الاستشاري المحلي في جيمس للتعليم، وعبير خاطر وأمينة اليماحي، من وكالة الإمارات للفضاء.

ويتجسد مصدر الإلهام وراء إطلاق المنطقة التعليمية من مشروع الإمارات لاستكشاف المريخ الرامي إلى إطلاق مسبار الأمل إلى الكوكب الأحمر بحلول 2020، على أن يصله في عام 2021 بالتزامن مع الذكرى الـ50 لتأسيس دولة الإمارات العربية المتحدة.

وكانت مدرسة «جيمس فيرست بوينت» قد أنشأت منطقة تعليمية في طور التأسيس تحاكي كوكب المريخ، وتضم محطة أبحاث تحاكي المختبر الفضائي لمسبار الأمل، حيث سيتسنى للطلاب الانخراط في بيئة تعليمية تفاعلية لتطوير مهاراتهم التقنية والمشاركة في جلسات المطالعة.

تعليقات

تعليقات