تدشين أول أكاديمية متخصصة في الضريبة

3400 وظيفة شاغرة مع بدء تطبيق «القيمة المضافة»

دشنت كليات التقنية العليا أمس أكاديمية ضريبة القيمة المضافة، كأول جهة رسمية متخصصة معتمدة لمنح المؤهلات المهنية وإعداد المختصين في المجال الضريبي إضافة إلى دورها في التدريب والتوعية المجتمعية بالنظام الضريبي.

وأكد يونس حاجي الخوري وكيل وزارة المالية، أنه مع تطبيق ضريبة القيمة المضافة أصبح لدينا حاجة لنحو 3400 وظيفة، مشيراً إلى أن الأكاديمية تساهم في توفير الكفاءات الوطنية لشغل هذه الوظائف والتي سيكون للملتحقين بها فرص أكبر للتوظيف في سوق العمل.

وتقدم الأكاديمية 3 مستويات من التعليم والتدريب وتمنح شهادات مهنية معتمدة كوكيل ضرائب واختصاصي ضرائب، إضافة إلى برامج التدريب والتأهيل للموظفين.

وشهد حفل تدشين الأكاديمية الدكتور عبداللطيف الشامسي مدير مجمع كليات التقنية العليا، ويونس حاجي الخوري وكيل وزارة المالية، وعبدالله مصلح الأحبابي وكيل دائرة المالية بالإنابة، والدكتور محمد بكه الرئيس التنفيذي لمركز التفوق للأبحاث التطبيقية والتدريب «سيرت».

واتفقت كليات التقنية العليا ممثلة في مركز التفوق للأبحاث التطبيقية والتدريب «سيرت» مع وزارة المالية على تدشين الأكاديمية الجديدة، بما يتماشى مع المتغيرات الاقتصادية وتطبيق ضريبة القيمة المضافة في الدولة.

وأكد الدكتور عبداللطيف الشامسي مدير مجمع كليات التقنية العليا، أن ضريبة القيمة المضافة فرضت متغيرات وظيفية ووجود حاجة لكفاءات تتمتع بالخبرة في التعاملات الضريبية إضافة إلى الحاجة لنشر الوعي بين المؤسسات والأفراد.

وأوضح أن قيام مركز «سيرت» التابع للكليات بإطلاق «أكاديمية ضريبة القيمة المضافة» يأتي تماشياً مع المتغيرات الاقتصادية بالدولة، مشيراً إلى أن الأكاديمية ستلبي احتياجات سوق العمل من الكفاءات المؤهلة بما يدعم تحقيق الرؤى الوطنية، حيث تساهم في طرح مؤهلات مهنية وفق معايير عالمية لإعداد كفاءات للعمل كوكيل ضرائب واختصاصي ضرائب معتمد.

تعليقات

تعليقات