العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    إدارات مدرسية تتلقى شكاوى من صعوبة الأسئلة وطولها

    المتقدم لا يتفاعل مع «الكيمياء» والعام يكسب «الأحياء»

    ■ طلاب خلال تقديمهم الامتحانات | البيان

    أجمع طلبة الصف الثاني عشر للمسار المتقدم على صعوبة أسئلة امتحان الكيمياء للفصل الدراسي الأول للعام الدراسي الحالي، حيث عانى طلاب من طول أسئلة الامتحان وتكدسها، حيث جاءت في 6 صفحات.

    فيما اختتم طلاب المسار العام امتحانات الفصل بمادة الأحياء التي جاءت أسئلتها متدرجة وأقرب إلى السهلة عموماً، وانتهوا منه في نصف الوقت وخرجوا مبكرا من اللجان.

    وأكد التوجيه الأول في وزارة التربية والتعليم لمادة الأحياء، وضوح الأسئلة ومراعاتها للفروق الفردية للطلبة، لافتا إلى أن الامتحان جاء مناسبا لجميع المستويات، وشاملاً جميع نواتج التعلم الواردة في الكتاب المدرسي.

    من جهته قال توجيه الكيمياء للمسار المتقدم، إن الورقة الامتحانية جاءت متوسطة السهولة وراعت كافة فئات الطلبة، وتعكس معظم مؤثرات أداء مقررات الامتحان وتقيس مهارات ومعارف الطلبة، وتربط المادة بحياة الطالب وعدد الأسئلة مناسب للزمن المتاح.

    وأكدت إدارات مدرسية تلقيها شكاوى من طلبة المسار المتقدم حول صعوبة الأسئلة وطول الامتحان، موضحين انهم مروا على اللجان وطمأنوا الطلبة بدافع زيادة حماسهم نحو امتحان مادة الكيمياء.

    العين

    وفي العين اشتكى عدد من الطلاب، من وجود خطأ احدث إشكالية وإرباكا في أسئلة مادة الكيمياء في المسار المتقدم، «نموذج 2»، الذي طلب فيه إضافة معادلة كيميائية إلى السؤال، ما أوقع الطلبة في حيرة من أمرهم، واستهلك وقتا كبيرا، حيث طلب الطلبة في عدد من اللجان بضرورة توضيح المطلوب.

    وعلى الفور قامت مراكز اللجان بالاتصال بمراكز الامتحانات لمعالجة الموضوع قبل انتهاء الوقت، واكد رؤساء لجان انهم تلقوا تعليمات مباشرة تفيد بورود تعديل على الفقرة رقم 8 في امتحان مادة الكيمياء، في النموذج رقم 2.

    وفي جولة على عدد من اللجان اكد الطلبة انهم وعلى الرغم من شمولية الورقة الامتحانية لكافة الوحدات ومراعاة الفروقات الفردية، إلا أنهم فوجئوا بوجود إشكالية في احدى فقرات النموذج 2 المتعلقة بإضافة معادلة كيميائية غير واضحة المعطيات مما خلق إرباكا في القاعات.

    وأشار الطالب إبراهيم عيسى من احدى المدارس الخاصة التي تطبق نظام الوزارة، انه ورغم مسحة التفاؤل في بداية الورقة الامتحانية، إلا انه عندما وصل للفقرة 8 وقف كثيرا أمام طلب إضافة المعادلة للسؤال فلم يدرك ما هو المطلوب.

    رأس الخيمة

    وفي رأس الخيمة أكد طلبة الصف الثاني عشر العام والمتقدم في رأس الخيمة دور نماذج امتحانات وزارة التربية والتعليم التي تدربوا عليها خلال الفترة الماضية في العبور بهم لبر الأمان من مادتي الأحياء للقسم العام والكيمياء للقسم المتقدم، مشيرين إلى أن امتحانات أمس جاءت وفق مستوى الطالب المتوسط ومباشرة.

    وأشارت الطالبة سلمى محمود من طلبة القسم المتقدم إلى أن أسئلة امتحان مادة الكيمياء جاءت بسيطة ووفق مستوى الطالب المتوسط.

    وأكد الطالب سيف أحمد من القسم العام، التعامل بكل سهولة مع امتحان مادة الأحياء التي اختتمت سلسلة اختبارات الفصل الأول من العام الدراسي.

    طباعة Email