العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    «شؤون التعليم» في ديوان ولي عهد أبوظبي يعلن بدء «برنامج التدريب الإعلامي»

    أعلن مكتب شؤون التعليم في ديوان ولي عهد أبوظبي عن بدء فرص التدريب الوظيفي ضمن الدورة الأولى من البرنامج الإماراتي للتدريب الإعلامي، حيث تشمل قائمة المتدربين 16 من مواطني دولة الإمارات الذين تخرجوا من جامعات مختلفة.

    وتم توقيع مذكرات تفاهم مع 9 مؤسسات عريقة في مجالات النشر والإعلان والعلاقات العامة والإنتاج التلفزيوني والإعلام الجديد، بينها: «نيوزويك»، و«العربية»، و«هيل أند نولتون»، و«أكسبلورر»، و«أبكو العالمية»، وجريدة «الأهرام»، و«هيكل ميديا»، و«نوماد»، و«كارما».

    وتضم قائمة الشركاء الأكاديميين: جامعة أبوظبي، وجامعة زايد، وجامعة الإمارات، وجامعة نيويورك أبوظبي، والجامعة الأميركية في دبي، وكليات التقنية العليا، والجامعة الأميركية في الشارقة، وكلية الإمارات للتكنولوجيا، وجامعة الشارقة، والجامعة الكندية دبي، وجامعة عجمان.

    وأوضح مدير مكتب شؤون التعليم في ديوان ولي عهد أبوظبي، محمد خليفة النعيمي، أن انطلاق التطبيق العملي للبرنامج يأتي بعد الانتهاء من عملية اختيار المرشحين وفق معايير ومتطلبات العمل الإعلامي التي تلتزم بها المؤسسات الشريكة في البرنامج، معرباً عن فخره بوجود عدد كبير من الخريجين والخريجات من أصحاب المؤهلات العلمية الواعدة، متمنياً التوفيق للدفعة الأولى من المتدربين الذين يتوقع لهم أن يشكلوا قدوة لأقرانهم في العمل الصحفي المحترف.

    وأشار النعيمي إلى أن مدة التدريب الوظيفي تصل إلى 6 أشهر، موضحاً أن مكتب شؤون التعليم سيتابع عن كثب أداء المتدربين في المؤسسات المختارة التي سترفع تقارير شهرية للمكتب، تتضمن معلومات شاملة عن إنتاجية المتدرب ومستوى نجاحه في تخطي التحديات واكتساب الخبرات المتاحة.

    وقال بشار القاضي، الرئيس التنفيذي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، في شركة «هيل أند نولتون»: «إن شراكتنا مع البرنامج الإماراتي للتدريب الإعلامي هو دليل على التزامنا بتطوير مهارات المهنيين الإماراتيين وتزويدهم بالمعرفة اللازمة والصفات الشخصية لبناء وقيادة فرق التواصل الخاصة بهم.».

    من جهتها قالت الدكتورة عزة عبد العظيم محمد أحمد، أستاذ الإعلام، جامعة أبوظبي: «تأتي مبادرة مكتب شؤون التعليم في ديوان ولي عهد أبوظبي، لتؤكد إدراك القيادة السياسية أهمية الدور الذي يمكن أن يقوم به الإعلام الإماراتي على المستوى العربي والخليجي والدولي في تشكيل عقول ووجدان الجماهير وتشكيل الرأي العام لترسيخ مبادئ الاتحاد، وتحقيق التنمية المستدامة».

    طباعة Email