العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    اختتام الدورة 63 من تحفيظ القرآن الكريم في «إصلاحية دبي»

    ■ إبراهيم بوملحه خلال تكريمه أحد النزلاء | من المصدر

    احتفلت جائزة دبي الدولية للقرآن الكريم بختام الدورة 63 وبمرور ستة عشر عاماً على بدء انطلاق برنامج تحفيظ القرآن الكريم في المؤسسات العقابية والإصلاحية في دبي الذي أمر به صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي في عام 2002 وذلك بإصدار أكثر من 2950 قراراً بالعفو أو بالتخفيف عن العقوبة لمدد مختلفة لمن حفظوا القرآن الكريم خلال قضاء محكوميتهم ماعدا قضايا جرائم القتل.

    الطريق السوي

    وأشاد المستشار إبراهيم محمد بوملحه مستشار صاحب السمو حاكم دبي للشؤون الثقافية والإنسانية رئيس اللجنة المنظمة لجائزة دبي الدولية للقرآن الكريم بمكرمة صاحب السمو حاكم دبي الإنسانية تجاه هؤلاء النزلاء ومنحهم الفرصة للعودة إلى حياتهم الطبيعية من جديد صالحين ونافعين في المجتمع وهذا هو الهدف من وراء هذا القرار بتغيير سلوك من انحرف عن جادة الصواب وارتكب جريمة دون وازع ديني كما أخذ القرار في الاعتبار دور المؤسسات العقابية والإصلاحية كإحدى البيئات التي يمكن استغلالها للتوعية وبتغيير السلوك وشغل أوقات الفراغ بما ينفع النزلاء وخاصة حفظ القرآن الكريم وتجويده وأضاف في كلمته التي ألقاها في الحفل بأن برنامج تحفيظ القرآن الكريم في المؤسسات العقابية والإصلاحية ومنذ انطلاقته في عام 2002 استفاد منه عدد كبير من النزلاء حيث صدر أكثر من 2753 قراراً بالعفو أو بتخفيف العقوبة عن النزلاء لمدد مختلفة كما صدر 981 قراراً بتخفيف العقوبة لستة أشهر و1006 قرارات بالتخفيف لسنة واحدة و626 قراراً بالتخفيف لخمس سنوات و208 قرارات لعشر سنوات و51 قراراً بالتخفيف عن عشرين سنة من مدة المحكومية، في عام 2016 شارك 372 نزيلا وصدر 280 قراراً بالتخفيف من المحكومية أما هذا العام فقد التحق بالبرنامج 314 نزيلاً وصدر عدد 269 قراراً بالتخفيف.

    طباعة Email