42 مبادرة لإسعاد أعضاء هيئة التدريس في جامعة الإمارات

استعرضت كلية العلوم في جامعة الإمارات والبرنامج الوطني للسعادة والإيجابية 42 مبادرة مقدمة من 34 جهة تهدف إلى إسعاد أعضاء هيئة التدريس والعاملين في كافة إدارات وأقسام الجامعة.

وعقد فريق السعادة والإيجابية في كلية العلوم بجامعة الإمارات لقاء مع وفد البرنامج الوطني للسعادة والإيجابية التابع لمجلس الوزراء، بحضور الأستاذ الدكتور أحمد مراد، عميد كلية العلوم، والدكتور أحمد الزعابي- الرئيس التنفيذي للسعادة والإيجابية بالجامعة، والدكتورة مريم كتيت خبيرة في البرنامج الوطني للسعادة والإيجابية. وأشار الدكتور أحمد مراد إلى أن اللقاء يهدف إلى تعزيز سبل التعاون المشترك في مجال البحث العلمي لتعزيز السعادة والإيجابية، وتبادل الخبرات بين جامعة الإمارات والبرنامج الوطني للسعادة والإيجابية.

وتابع: تم عرض المبادرات التي قدمتها الجامعة وبلغت 42 مبادرة من 34 جهة مشاركة تهدف إلى تحقيق السعادة في بيئة العمل وإسعاد الموظفين وأعضاء هيئة التدريس، لجعل جامعة الإمارات إحدى أسعد بيئات العمل في دولة الإمارات وذلك تماشياً مع التوجيهات السامية للقيادة الرشيدة في تبني قيم السعادة والإيجابية في جميع مناحي الحياة، وتنفيذاً لمخرجات الاستراتيجية الوطنية للسعادة في الدولة.

وأضاف مراد أن السعادة هدف تسعى الكلية إلى تحقيقه من خلال العديد من المبادرات المختلفة، حيث نظمت الكلية خلال العام المنصرم 35 فعالية ومبادرة لتعزيز بيئة العمل السعيدة، كما أن الكلية في صدد إطلاق «برنامج خاص لسعادة الطلبة»، وسيتم قياس أثر هذه المبادرات في ديسمبر القادم.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات