«أندية سبت دبي» تختتم فعالياتها بمشاريع ابتكارية للطلبة

اختتمت فعاليات النسخة الثانية من مبادرة «أندية سبت دبي» التي أطلقتها هيئة المعرفة والتنمية البشرية مطلع مارس الماضي بالشراكة مع مجلس دبي للتصميم والأزياء وحي دبي للتصميم وسلطة دبي للمجمعات الإبداعية وهيئة دبي للثقافة والفنون «دبي للثقافة».

وصمم الطلبة مجموعة من المشروعات المستقبلية خلال النسخة الثانية من أندية سبت دبي تستهدف وضع حلول لثمانية تحديات رئيسية تتضمن المحافظة على البيئة والطاقة النظيفة وتصميم تطبيق ذكي عبر الهواتف المتحركة.

وانخرط الطلبة المشاركون في الأندية ممن تتراوح أعمارهم من 13 - 16 عاماً في ورش عمل تفاعلية خلال أيام السبت بواقع مرتين شهرياً خلال الفترة من مارس وحتى مايو 2017 بمشاركة مجموعة من المرشدين المحليين والدوليين من رواد الأعمال المتخصصين.

واستضاف حي دبي للتصميم أكثر من 58 طالباً وطالبة ينتمون إلى ما يقرب من 42 مدرسة خاصة بدبي وكان من بينهم 10 طلاب شاركوا في النسخة الأولى من الأندية وتمت الاستعانة بهم كمدربين لأقرانهم خلال النسخة الثانية من المبادرة.

وقال الدكتور عبدالله الكرم رئيس مجلس المديرين مدير عام هيئة المعرفة والتنمية البشرية بدبي: إن «أندية سبت دبي» ركزت على إيجاد منصة مجتمعية مبتكرة لمستقبل أكثر سعادة وابتكاراً لطلبة اليوم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات