جامعة محمد بن راشد تعتمد «خط دبي» في شهادات التخرج

اعتمدت جامعة محمد بن راشد للطب والعلوم الصحية استخدام «خط دبي» في شهادات التخرج التي تم تسليمها مؤخرا للدفعة الأولى من أطباء الدراسات العليا في طب الأسنان والتي تم الاحتفال بتخرجها في شهر مارس الماضي.

ويأتي ذلك تماشياً مع توجيهات سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي باعتماد «خط دبي» كوسيلة رقمية جديدة للتعبير عن الإمارة أمام جميع المحافل العالمية وترسيخاً لمكانتها المتميزة في مجال الإبداع والابتكار وتعزيزاً للبصمة المميزة لإمارة دبي في العالم الرقمي.

وأكدت نجود عبد العزيز الخلوفي مديرة إدارة الاتصال والعلاقات الخارجية في الجامعة أهمية هذه الخطوة في التعبير عن الهوية الوطنية للمؤسسات الأكاديمية العاملة بإمارة دبي وإبراز المقومات التي جعلت دبي مدينة رائدة على مستوى المنطقة والعالم.

وقالت «بادرنا إلى اعتماد خط دبي في شهادات تخرج الدفعة الأولى من أطباء الدراسات العليا في طب الأسنان كمقدمة لتعميم هذا الخط في كافة المراسلات والمعاملات والوثائق نظراً لكونه خطاً متميزاً نتشارك معه في قيم التفرد والاحتراف والإبداع التي نشجع طلابنا وخريجينا عليها باستمرار».

وأضافت أن استخدام «خط دبي» في شهادات التخرج يحمل دلالة رمزية نظراً لكون هذه الدفعة هي الأولى لطلبة ماجستير طب الأسنان حيث ستشكل شهاداتهم نقطة الانطلاق لاستعمال هذا الخط في الجامعة ككل.

وضمت الدفعة الأولى من الخريجين 33 طبيباً وطبيبة من بينهم 28 من الإناث وخمسة من الذكور..وتزامن حفل التخريج الذي أقيم في الـ20 من شهر مارس الماضي مع اليوم العالمي لصحة الفم واليوم العالمي للسعادة لتسليط الضوء على أهمية صحة الفم وتأثيرها على الصحة العامة والدور الكبير الذي يلعبه أطباء الأسنان في رسم السعادة على وجوه المرضى.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات