فرحة عارمة لأوائل الفجيرة و«الشرقية»

صورة

عبر طلبة الفجيرة والمنطقة الشرقية عن فرحتهم العارمة بالتفوق، وأكدت خديجة الصريدي من مدرسة الماسة للتعليم الثانوي بالفجيرة حصولها على المركز الثاني على مستوى المواطنين في المسار المتقدم بنسبة 99.2%، حمدت الله على نجاحها وتفوقها، وأشارت أنها تطمح إلى دراسة هندسة الكهرباء بجامعة الإمارات وأن تحصد التفوق أيضاً لتساهم في بناء وطنها، تهدي نجاحها إلى والديها اللذين قدما لها التشجيع والتحفيز طوال مسيرة تعليمها.

وأهدت والدة خديجة تفوقها إلى قيادة الدولة الرشيدة على دعمهم اللامحدود للطلبة وللقطاع التعليمي.

وكانت مفاجأة سعيدة لمحمد سعيد اليماحي عند تلقيه خبر حصوله على الترتيب الثالث في المسار المتقدم - منهاج وزارة التربية والتعليم «إماراتي» الحاصل على نسبة 98.9٪، من مدرسة حمد بن عبدالله الشرقي بدبا الفجيرة، ليهدي تفوقه إلى القيادة الرشيدة، وأنه يفكر حالياً بين دراسة الطب والهندسة.

كما عبرت الطالبة الإماراتية فاطمة السلامي من مدرسة الماسة للتعليم الثانوي، عن فرحتها بحصولها على نسبة 98.8% والمركز السادس في المسار المتقدم لتتحقق أحلامها بدخول الجامعة ودراسة الهندسة الكهربائية والإلكترونية، تهدي نجاحها وتفوقها لعائلتها ومعلمات مدرستها اللواتي ساندنها في مشوارها التعليمي.

وتقول إن سر حصولها على نسبة عالية جاءت نتاج أجندة علمية وخطة وهدف المضي نحو التفوق وليس النجاح فقط، والسعي له بالجد والاجتهاد دوماً.

وغطت الابتسامة ملامح الطالبة دنيا إيهاب أحمد لتلقيها خبر حصولها على المركز السادس في القسم العام بنسبة 98.8%، من مدرسة دبا الفجيرة للتعليم الثانوي بنات وأنها كانت طوال مسيرة تعليمها من المتفوقات وتحرص على استذكار دروسها ومتابعة حصصها مع معلماتها وتنظيم وقتها، لتكون الحصيلة التفوق والنجاح، معبرة عن شكرها لمدرستها ومعلماتها من قدمن لها الكثير في مشوارها التعليمي.

سعادة

وتلقت الطالبة فاطمة سيف أحمد كميل البلوشي من مدرسة جميلة بو حيرد الثانوية للبنات بمدينة كلباء، خبر حصولها على المركز السابع على مستوى الدولة في المسار المتقدم، بنسبة 98.8%، بسعادة شاكرة المولى عز وجل على توفيقه لها وأن تكلل تعبها واجتهادها بحصيلة درجات عالية منحتها مركزاً متقدماً أشعرها بالفخر بين ذويها، شاكرة والديها على توفيرهما الجو الملائم للاستذكار ومنحها الطمأنينة والراحة وتشجيعها.

ووسط مشاعر ملؤها الفرح والسعادة عبرت عنها الطالبة موزة الظنحاني من مدرسة دبا الفجيرة للتعليم الثانوي للبنات عند تلقيها خبر حصولها على، المركز العاشر مسار متقدم، بنسبة 98.7%، قائلة بأنها كانت تحرص على تنظيم وقتها واستذكار دروسها باستمرار، الأمر الذي ساعدها في تخطي امتحانات الثانوية وتحقيق نسبة عالية، وهي من الطالبات المتفوقات طوال فترة دراستها، حيث كانت باستمرار تحقق المركز الأول بين زميلاتها في الصف الدراسي، وحلمها دخول جامعة الشارقة ودراسة طب الأسنان وتهدي نجاحها وتفوقها لذويها ومعلمات مدرستها ومديرتها وتقدم لهم عرفاناً وشكراً وتقديراً لجهودهم الكبيرة في التعليم.

كما حصلت الطالبة ميرة جمال أحمد بوهندي المنصوري على المركز العاشر على مستوى الدولة في المسار العام، بنسبة 98 ‎%‎، من مدرسة باحثة البادية للتعليم الثانوي للبنات بمدينة خورفكان، وأرجعت سبب تفوقها للتوفيق من الله ثم مساندة والديها وتشجيع معلماتها وإدارة مدرستها التي عبرت عن شكرها وامتنانها لما قدموه من دعم واهتمام طوال مرحلتها الدراسية وتأمل أن تحقق أعلى الدرجات في مرحلتها الجامعية.

اجتهاد

بدوره، قال الطالب محمود عدوان صبحي جابر من الأردن، إن حصوله على المركز الثامن مسار متقدم بنسبة 99.7% من مدرسة حمد بن عبدالله الشرقي، أشعره بالسرور وحمد الله على حصوله على مركز متقدم، وإن ما حصده نتاج جهد واجتهاد طوال العام الدراسي، حيث إنه من الطلبة المتفوقين ويحرص على استذكار دروسه في وقتها، مقدماً شكره لوالديه على تهيئة الجو المناسب له وتشجيعه وإلى إدارة المدرسة ومعلميه على دعمهم واهتمامهم.

واستقبلت الطالبة مزون سالم عبيد المينون الزعابي نبأ حصولها على المركز الثامن على مستوى الدولة في المسار المتقدم، بنسبة 98.8 ‎%‎، بفرحة عارمة وأهدت تفوقها إلى والديها على دعمهما وتشجيعهما في مشوارها التعليمي وإلى إدارة ومعلمي مدرسة جميلة بوحيرد للتعليم الثانوي للبنات، على اهتمامهم الذي كان نتاج تفوقها وحصولها على أعلى الدرجات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات