أوائل أم القيوين وعجمان:

التفوق يعود إلى أولياء الأمور وإدارات المدارس

صورة

روت طالبات الثانوية العامة في أم القيوين وعجمان اللائي نجحن وأحرزن درجات عليا في نهاية امتحان الفصل الدراسي الأخير 2017 قصص نجاحهن وتفوقهن بعيداً عن الدروس الخصوصية، حيث أرجعن حصدهن للدرجات العليا والمراكز الأولى إلى أولياء أمورهن وإدارات مدارسهن، وأكدن أن أولياء الأمور وفروا لهن الجو الملائم لتحقيق أعلى الدرجات وكذلك إدارات المدارس وخاصة المعلمات، مبينات أنهن أحسن التعامل بإيجابية مع ما تقدمه المعلمات داخل الصف كما أنهن تعودن على المذاكرة والمراجعة أولاً بأول، وأنهن يتمنين أن يكملن مسيرتهن الجامعية بنجاح، مهديات ذلك النجاح إلى أولياء أمورهن ومعلماتهن.

جواهر يوسف:98.2 %


حققت الطالبة جواهر عبيد يوسف، والتي تدرس بمدرسة السلمة للتعليم الثانوي في أم القيوين، المسار العام، المركز السابع على مستوى المواطنين بنسبة نجاح 98.2 %، حيث روت لـ«البيان» قصة نجاحها في امتحانات الثانوية للفصل الدراسي الأخير من العام الدراسي الحالي، مهدية نجاحها إلى والدتها التي أكدت أنها وقفت إلى جانبها وساندتها ووفرت لها الأجواء المناسبة والملائمة حتى تمكنت من تحقيق تلك النسبة المميزة.

تقول جواهر إنها تجد نفسها في دراسة المسار العام، فحققت تلك النسبة التي تؤهلها لدراسة هندسة البترول بأدنك في أبوظبي، التي ترغب التخصص فيها، مبينة أنها تدرس في اليوم 6 ساعات دون كلل لأنها ترغب في الحصول على المركز الأول بعيداً عن الدروس الخصوصية.

رغد ناصر:99.3 %

من جانبها أكدت رغد ناصر أحمد، الحاصلة على المركز الرابع على مستوى الدولة المستوى العام بنسبة 99.3 % وتدرس بمدرسة الحكمة الخاصة في عجمان، أنها تهدي نجاحها إلى والدها ووالدتها اللذين كانا دائمي التشجيع لها على المذاكرة والتحصيل ويساندانها ويهيئان لها الجو المناسب، كما تهديه إلى معلماتها اللائي وقفن بجانبها حتى تفوقت وأحرزت تلك النسبة الكبيرة.

ويقول والد رغد، وهو معلم مادة الكمبيوترفي مدرسة أصفني، إن من أسباب تفوق ابنته بعد توفيق الله عز وجل لها، إرادتها التفوق، فمنذ بداية العام الدراسي لمست فيها عزيمة صادقة وإصراراً على العمل بجد للتفوق وظهر ذلك واضحاً في تنظيمها لوقتها والتزامها بخطة دراسية جادة يوماً بيوم منذ بداية العام الدراسي، والتزامها بتوجيهات معلماتها في إعداد التقارير والأبحاث المطلوبة، وكان اعتمادها على نفسها وجهدها.

آمنة هلال:98.5 %

تقول الطالبة آمنة محمد هلال بمدرسة عجمان للتعليم الثانوي والحاصلة على المركز الثامن على مستوى الدولة المسار العام بنسبة 98.5 % إنها كانت متوقعة تلك النتيجة، نتيجة لتفوقها في كافة الفصول الدراسية منذ دخولها إلى المرحلة الابتدائية، مبينة أنها تتمنى أن تواصل مسيرتها الدراسية بجامعة الشارقة تخصص اللغات، لافتة إلى أن أداءها للواجبات بصورة يومية وعدم تأجيلها عمل اليوم إلى الغد كان سبباً كافياً في تفوقها، مهدية نجاحها إلى والدها ووالدتها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات