جائزة رأس الخيمة للتميز التعليمي تختتم الدبلوم المهني - البيان

جائزة رأس الخيمة للتميز التعليمي تختتم الدبلوم المهني

اختتمت جائزة رأس الخيمة للتميز التعليمي محاضرات الدبلوم المهني في البحث التربوي الموجه للهيئة التدريسية والإدارية بالمدارس ورياض الأطفال الحكومية برأس الخيمة بالتعاون مع مركز التعليم المستمر والتطوير المهني بجامعة الشارقة.

وتضمنت محاضرات الدبلوم المهني 20 محاضرة للدارسين تناولت تعريفهم بأنواع البحوث التربوية وكيفية إعداد الإطار النظري لهذه البحوث وكيفية صياغة فرضيات البحث وتصميم الدراسة التطبيقية بما تتضمنه من تصميم الاستبانة والاختبارات التجريبية واستخدام أدوات التحليل الإحصائي باستخدام برنامج «SPSS» ووصولاً إلى كيفية عرض وصياغة النتائج وتحليلها.

وقال الدكتور محمد عبداللطيف خليفة مدير عام برنامج الشيخ صقر للتميز الحكومي الذي تتبعه الجائزة إن الدبلوم المهني في البحث التربوي يستهدف إنتاج 25 بحثاً تربوياً تطبيقياً والتي تتناول الظواهر أو المشكلات التربوية بالتطبيق على الميدان التربوي برأس الخيمة فضلاً عن كونه رافداً أساسياً للمشاركة في جائزة رأس الخيمة للتميز التعليمي في دورتها الثالثة عشرة تحت فئة البحث التربوي.

وأشاد عبداللطيف بالدعم الذي قدمه معالي حسين بن إبراهيم الحمادي وزير التربية والتعليم عن طريق موافقته على تبني الوزارة لجميع البحوث التربوية التي تمثل مخرجات دبلوم البحث التربوي وتكليفه لمكتب مستشاري الوزير مراجعة وتحكيم الاستبانات والاختبارات والمقاييس التي تضمنتها هذه البحوث التربوية وتوجيه كل الدعم المعرفي من جانب جميع إدارات الوزارة للباحثين بحسب تخصص كل بحث ثم تعميم موافقة الوزارة على إجراء الاستبانات وتنفيذ الاختبارات التجريبية بحسب القطاع التربوي أو عينة الدراسة التي يستهدفها كل بحث.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات