مدير مركز اليابان للتعاون الدولي بأبوظبي لـ «البيان»:

100 % نمو عدد الطلبة المواطنين بالجامعات اليابانية خلال 3 سنوات

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

قال توكويا كاناموري مدير مركز اليابان للتعاون الدولي، وممثل مكتب التطوير التعليمي الياباني بأبوظبي لـ«البيان»، إن إجمالي عدد الطلبة المواطنين الدارسين في الجامعات اليابانية ارتفع خلال السنوات الثلاث الماضية بنسبة 100%، حيث وصل إلى 90 طالباً وطالبة العام الجاري، مقارنة بنحو 45 في عام 2013.

وأوضح أن قائمة البرامج التعليمية التي يدرسها الطلبة المواطنون تشمل على سبيل المثال الهندسة الميكانيكية، هندسة الطيران والفضاء والبيئة وهندسة الطاقة، والروبوتات، وعلوم نظام المعلومات، مشيراً إلى أن وجود جامعات في الدولة كجامعة خليفة وجامعة الإمارات توفر دورات في اللغة اليابانية للطلبة الراغبين في الدراسة باليابان.

وأضاف: نسعى إلى استقطاب 500 طالب إماراتي خلال العامين المقبلين، وكونه جزءاً من خدمات الدعم التي تستهدف مساعدة الطلبة الإماراتيين من أبوظبي للدراسة في اليابان، يوفر مركز اليابان للتعاون الدولي لهم دورات في اللغة اليابانية، في حال تم تأكيد انضمامهم للدراسة في الجامعات اليابانية، وتعطى هذه الكورسات من قبل المدربين اليابانيين الأصليين، فضلاً عن تزويدهم بمعلومات شاملة عن ثقافة البلد وطبيعية المعيشة في اليابان.

تعاون

وذكر أن هناك تعاوناً مشتركاً مع مجلس أبوظبي للتعليم بدأ منذ العام 2013، بموجب مذكرة تفاهم، بهدف تعزيز التعاون والشراكات التعليمية بين الإمارات واليابان، والمساهمة في تنمية الموارد البشرية، بما يتناسب مع احتياجات إمارة أبوظبي.

ويتولى مكتب التطوير التعليمي في أبوظبي التابع لمركز اليابان للتعاون الدولي مهام تتمثل في تأمين المعلومات عن الجامعات اليابانية، وتوفير أنشطة العلاقات العامة و إتاحة المشورة في ما يتعلق ببرامج تقديم الطلبات وطريقة القبول في الجامعات اليابانية.

وأشار إلى أنه في ضوء هذا التعاون المشترك استضافت اليابان شهر أغسطس الماضي نخبة ضمت 12 طالباً مواطناً من مدارس أبوظبي، تم اختيارهم من مجلس أبوظبي للتعليم لخوض غمار هذه التجربة العلمية، حيث قاموا بزيارة جامعتي ريتسوميكان وطوكيو، إضافة إلى حضور دروس في اللغة اليابانية، وتبادل النقاش مع طلبة الجامعات اليابانية، حيث شكل هؤلاء الطلبة جسراً للتواصل بين البلدين.

زيادة

ولفت إلى وجود ارتفاع مطرد في أعداد الطلبة الأجانب في المؤسسات التعليمية اليابانية، ووفقاً لأحدث الإحصاءات فإن 208379 ألف طالب وطالبة من جميع أنحاء العالم اختاروا الدارسة في اليابان في 2015، في حين وصل عدد طلبة الشرق الأوسط إلى 1632 طالباً في 2015 بنمو 12.6 %.

طباعة Email