وفد «خليفة الإنسانية» يلتقي نائب حاكم أستانا للشؤون التعليمية

ت + ت - الحجم الطبيعي

التقى محمد حاجي الخوري مدير عام مؤسسة خليفة بن زايد للأعمال الإنسانية والوفد المرافق له يرميك أمير خانفتش نائب حاكم مدينة أستانا للشؤون التعليمية بحضور زاوريت غيناياتوفنا مديرة مدرسة خليفة بن زايد آل نهيان - التي تم افتتاحها أول من أمس - في العاصمة الكازاخية استانا.

وقال الخوري خلال اللقاء: إن تشييد مدرسة الشيخ خليفة بن زايد في أستانا سيسهم في تعزيز التعاون بين البلدين في مجالات التعليم والبحث العلمي، مؤكدا أهمية الاستثمار في التعليم كونه العامل الأهم في صون ثروات البلاد.

وأشار إلى أن المؤسسة تسعى لتدريس اللغة العربية لطلبة المدرسة وستبقى على تواصل مع الجهة المشرفة على المدرسة لتحافظ على مواكبتها لتطور العملية التعليمية، حيث بذلت المؤسسة قصارى جهدها لتوفير نموذج تعليمي متكامل يدمج بين مزايا التعليم الإلكتروني المتطور والتعليم وجها لوجه مما يشكل إضافة نوعية إلى العملية التعليمية في كازاخستان.

من جانبه، أعرب نائب حاكم أستانا للشؤون التعليمية عن شكره وامتنانه لدولة الإمارات بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، مشيدا بالعلاقات بين البلدين.

وقال خانفتش: إن الشعب الكازاخي يكنّ كل الحب للإمارات حكومة وشعبا على ما تقدمه من دعم وهو ما يعد تعبيرا صادقا عن المنهج الإنساني الطيب الذي يتحلى به صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان.

طباعة Email