بهدف ضمان الكفاءة في عملية الاختيار

إعداد مشروع «ترخيص المعلمين» في أبوظبي

 معايير صارمة لاختيار المعلمين في أبوظبي | البيان

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلن مجلس أبوظبي للتعليم تنفيذ مشروع مشترك مع الهيئة الوطنية للمؤهلات لترخيص جميع فئات المعلمين على مستوى الإمارة، بهدف ضمان الكفاءة في التدريس وعملية الاختيار، مشيراً إلى أن وجود لجنة من المجلس وكافة الجهات ذات العلاقة تعمل على إعداد المشروع تمهيداً لبدء العمل به.

وكشف المجلس أن نسبة المعلمين المواطنين في إمارة أبوظبي تبلغ حالياً 52% من إجمالي نحو 11 ألف معلم ومعلمة بالإمارة، فيما شهد العام الجاري تعيين 168 معلماً ومعلمة مواطنين في مختلف مدارس الإمارة، مشيراً إلى وجود معايير صارمة لاختيار المعلمين الجدد لضمان الكفاءة في عملية التدريس.

وأكد أنه يعمل بشكل مستمر على تحفيز الشباب المواطن نحو الالتحاق للعمل بالميدان التربوي، إذ يمثل المعلم المواطن اللبنة الأساسية في تطوير التعليم بأبوظبي والارتقاء به وصولاً إلى أرقى المستويات العالمية، فضلاً عن دوره الفاعل في تعزيز الهوية الوطنية لدى أبنائنا الطلبة.

واستعرض خالد العبري مدير الموارد البشرية بقطاع العمليات في مجلس أبوظبي للتعليم خلال لقاء صحافي عقده أمس، معايير اختيار المعلمين، حيث قال: إن هناك تصنيفين لهذه المعايير، وهما المعايير العامة والمعايير الخاصة.

معايير

وأضاف: «تشمل المعايير ضرورة حصول المتقدم لشغل وظيفة تدريسية في مدارس الإمارة على مؤهل جامعي بمعدل 2.5 أو جيد، مع إعطاء الأولوية لأصحاب الدرجات العلمية الأعلى الماجستير والدكتوراه، إضافة إلى ضرورة وجود خبرة عامين أو أكثر في تخصص المادة المرشح لتدريسها في المدارس.

وأوضح أن هناك حزمة من المهارات الواجب توافرها في المرشح للتدريس، ومنها اللغة الإنجليزية، حيث يجب أن يكون حاصلاً على شهادة الايلتس بمعدل 6.5 درجات، وذلك بالنسبة للمتقدمين لشغل وظائف لتدريس اللغة الانجليزية والرياضيات والعلوم. وتابع: إن هناك 168 معلماً مواطناً تم تعينهم في مدارس أبوظبي خلال العام الجاري، إضافة إلى 95 معلماً من الجنسية العربية ونحو 500 معلم من الجنسيات الأجنبية، مضيفاً: إنه مع تطبيق المناهج المطورة ونموذج أبوظبي الجديد في الحلقات المتقدمة أضحى الاعتماد أكبر على معلمين يتقنون اللغات الأجنبية.

وأشار إلى أن جميع المعلمين الجدد في مدارس أبوظبي يتم توقيع عقود معهم تجدد بشكل سنوي، مع وجود شرط يلزمهم بالاستمرار في العمل لمدة تتراوح ما بين سنتين إلى 3 سنوات، وذلك حرصاً على عدم وجود نقص مفاجئ في الهيئات التدريسية. وأوضح أن جميع المعلمين الجدد يخضعون لفترة اختبار لمدة 6 أشهر، وخلال هذه الفترة إذا ظهرت أي تجاوزات، من حق المجلس الاستغناء عنه بشكل فوري، مشيراً إلى أن كافة المعلمين خضعوا لبرامج تدريبية شملت مختلف الجوانب سواء المعرفية أو الثقافية.

24

لفت خالد العبري مدير الموارد البشرية بقطاع العمليات في مجلس أبوظبي للتعليم إلى أن نصاب الحصص الدراسية للمعلمين في مدارس أبوظبي يبلغ 24 حصة أسبوعياً، إضافة إلى خضوعهم لبرامج دورية مثل برنامج التنمية المهنية، وذلك بهدف العمل بكفاءة ومواكبة الخطط الاستراتيجية. وأكد أن التعيينات تأتي ضمن الخطة الدراسية السنوية لسد الشواغر، إذ يعمل المجلس على توفير الفرص الوظيفية للعمل في مختلف التخصصات والمراحل الدراسية في مدارس مجلس أبوظبي للتعليم، والحرص على تأهيل وتدريب المعلمين من خلال برامج التطوير المهني.

طباعة Email