EMTC

معرض

"أبوظبي للتعليم" و"مبادلة" يختتمان فعاليات "بالعلوم نحيا"

اختتم معرض «بالعلوم نحيا»، المبادرة المشتركة المقدمة من قبل مجلس أبوظبي للتعليم وشركة المبادلة للتنمية (مبادلة)، فعالياته يوم أول من أمس في حديقة المشرف المركزية بأبوظبي.

واستقطب المعرض، الذي امتد على مدى خمسة أسابيع، أكثر من 31 ألف زائر استعرضوا خلاله أحدث الابتكارات، بالإضافة إلى المشاركة في سلسلة من ورش العمل العلمية التفاعلية.

وقد شهدت فعاليات معرض «بالعلوم نحيا» إقبالاً واهتماماً غير مشهود من مجتمع الشباب في أبوظبي، حيث دعم المعرض التزام مجلس أبوظبي للتعليم بتوفير أنشطة تفاعلية تتحدى الشباب وتولي اهتماما خاصا بمجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات.

وخلال فعاليات «بالعلوم نحيا»، حصل الطلاب على الفرصة لاستكشاف عالم الطيران والعلوم والتكنولوجيا من خلال المعرض المثير وورش العمل التفاعلية، حيث قدّم معرض الطيران التفاعلي «آفاق جديدة وأبعد» من شركة بوينغ مجموعة متنوعة من العروض التكنولوجية المتقدمة والتي شملت مسابقة افتراضية للطيران بسرعة عالية، بالإضافة إلى محاكاة للطائرات وغيرها العديد من العروض.

 وأقيم المعرض بالتزامن مع احتفالات شركة بوينغ بالذكرى السنوية الـ100 لها في العام 2016، حيث تم التحضير له بالتعاون مع وكالة «ناسا» ومعهد «سميثسونيان»، إلى جانب خبراء ومؤسسات رائدة من جميع أنحاء العالم.

وبالإضافة إلى ذلك، أتاحت ورش عمل «لِمَ؟» التفاعلية من تنظيم لجنة أبوظبي لتطوير التكنولوجيا برعاية حرم سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية، الشيخة شمسة بنت حمدان بنت محمد آل نهيان، الفرصة للطلاب للمشاركة في برنامج لتعليم العلوم بأسلوب غير رسمي تضمنت الموجات الصوتية عبر الأزمنة وكيفية عمل الروبوتات. أبوظبي ـ البيان

طباعة Email
تعليقات

تعليقات