00
إكسبو 2020 دبي اليوم

الموافقة الكتابية شرط لأعمال الإضافة في المدارس

اشترطت وزارة التربية والتعليم على المدارس أخذ موافقة كتابية من جهة الاختصاص "إدارة المنشآت بالوزارة"، قبل تنفيذ أعمال إضافات مدنية وإلكتروميكانيكية لضمان بيئة آمنة ومحفزة للطلبة.

ودعت الوزارة مديري ومديرات النطاق ومديري ومديرات المدارس إلى عدم تنفيذ أعمال أضافية، وصفتها بالعشوائية داخل المدارس، وذلك بعد تلقيها ملاحظات من الكادر الفني لإدارة المنشآت والمناطق التعليمية -خلال زيارات ميدانية- بوجود أعمال صيانة وإضافات تتم بصورة عشوائية غير مدروسة، الأمر الذي يهدد سلامة الطلبة والمبنى.

وثمنت وزارة التربية الجهود المخلصة لإدارات المدارس وحرصها على توفير بيئة تعليمية مستقرة للطلبة الذين سيعودون في الفصل الدراسي المقبل، مهيبة بهم التعاون المستمر لما فيه مصلحة العمل التربوي، مؤكدة في تعميمها الذي تلقت إدارات المدارس والنطاق نسخة منه، ان هذه التوجيهات تأتي تماشيا مع أهداف وزارة التربية وحرصها على سلامة وأمن الطلبة، حيث لا يسمح إلا للشركات المتعاقدة معها التربية، بدخول الحرم المدرسي وإجراء عمليات صيانة أو تبديل سواء للمكيفات او التوصيلات الكهربائية والتقنية.

وأبدت إدارات مدرسية تخوفها من عدم الجاهزية للفصل الدراسي الثاني، خاصة وأن غالبية الكوادر فُرغت من اجل الدورات التخصصية، مؤكدة أن هدف المبادرات الذاتية لتجهيز المدارس قبيل انطلاق الفصل مصلحة الطلبة، مطالبة بسرعة تزويد المدارس بكادر الأمن والنظافة قبل دخول الطلبة لمدارسهم الأحد المقبل.

حضور وغياب

الى ذلك حددت وزارة التربية والتعليم سياسة الحضور والغياب لبرنامج التدريب التخصصي الذي تستهدف منه الوزارة 14 ألفاً و200 معلم ومعلمة وقيادات مدرسية ووظائف مساندة و200 من القيادات التربوية في الوزارة وإدارات النطاق، مطالبة الجميع الالتزام بالحضور والانصراف حسب مواعيد البرنامج التدريبي وتسجيل الحضور والغياب مرتين أثناء اليوم التدريبي يسجل فيهما المستهدف من الدورة «غياب» بغض النظر عن أسبابه ومبرراته، واحتساب التأخير لمدة تزيد على نصف ساعة «غياب» والتأخير ثلاث مرات اقل من نصف ساعة «غياب» فيما يرفع الغياب بشكل يومي لإدارة التدريب والتنمية المهنية، ويتم لاحقاً توجيه استيضاح للمتأخرين والمتغيبين.

طباعة Email