00
إكسبو 2020 دبي اليوم

وسائل التواصل الاجتماعي أسهمت في تداولها

نشر الشائعات يهدد المجتمعات

طارق الشميري

تعد الشائعات من أشد الحروب المعنوية تأثيراً و تدميراً، وأكثرها سلبية في المكان الذي تطلق فيه، كما أنها تعتبر ظاهرة اجتماعية، لها خطورتها البالغة على المجتمعات، ولذلك يجب تشخيصها وعلاجها، والتصدي لها لاستئصالها والتحذير منها، وبما أن الشائعة هي خبر أو مجموعة أخبار زائفة، تنتشر في المجتمع بشكل سريع، فإنها دائماً ما تكون شيقة و مثيرة لفضول المهتمين، وانطلاقاً من ذلك فإن هناك طرقاً إيجابية للتعامل معها حتى لا تحدث مشاكل مجتمعية، يوضحها طارق الشميري خبير الإتيكيت والبروتوكول الدولي.

أسباب متعددة

وأشار أن سبب انتشار الشائعات يرجع إلى وجود تقبل عاطفي لدى شريحة كبيرة من المجتمع لتصديق أي أخبار غير معلومة المصدر، ويرجع ذلك لأهميتها ومناسبتها للأحداث التي يعيشها المجتمع في وقت معين، وتكون غالباً قبل البدء بالإجازات، أو صرف المكافآت والرواتب، فضلا عن الضبابية التي تخيم على بعض الأحداث دون وجود مصدر موثوق يمكن الرجوع إليه للتأكد، لافتاً أن وسائل التواصل الاجتماعي لعبت دوراً مؤثراً في انتشارها على نطاق كبير داخل المجتمع.

فراغ وقتي

وأضاف أن وجود فراغ كبير للوقت في حياة الأشخاص يعتبر أحد الأسباب المهمة التي تساعد على انتشار أي معلومة خاطئة أو غير موثقة، بالإضافة إلى تشويه أشخاص معروفين أو مشهورين من خلال نقل الأكاذيب عنهم، بهدف استفادة معينة يحصل عليها مطلق الشائعة، لافتاً أن هناك حالات أخرى قد يطلق فيها شخص ما بعض الشائعات على نفسه بهدف الترويج لشخصه، ولفت الأنظار إليه للحصول على مكاسب مالية أو مهنية وما شابه.

إتيكيت الرد

وذكر أن إتيكيت التعامل والرد على الشائعات يتطلب بعض الأمور التي تساعد إيجاباً في تخطي الآثار السلبية لها، خاصة إذا كانت هذه الشائعات تخص شخصاً معيناً، ومنها عدم الرد والاكتراث بها، وإهمالها، بالإضافة إلى نشر المعلومة الصحيحة التي تخص هذا الموضوع الذي أثيرت عليه الشائعة، وبالتالي يكون المصدر الأصلي للمعلومة جزم بصحتها أو نفيها من خلاله فقط.

مشيراً إلى أهمية اختيار التوقيت المناسب، إذا كان لابد من الرد والتصحيح، حيث إن زمن إطلاق الشائعة هو أفضل وقت للرد عليها، ولا يفضل التأخر زمنياً، كما أن طريقة الرد على الشائعة مهم هو الآخر، بحيث يجب ألا يكون مبالغاً فيه، أو برد يحمل إهانة لأحد، ويجب أن يكون ذلك من خلال أسلوب لائق، لا يتعدى حدود العلاقات المتعارف عليها داخل مكان إطلاق الشائعة.

مأزق أخلاقي

وقال إن الرجوع مباشرة إلى الشخص أو المكان الذي أطلقت عليه الشائعة، هو أفضل الأشياء التي يجب اتباعها قبل تداول أخبار الشائعة، حتى لا يضع الأشخاص نفسهم في مأزق أخلاقي قد يترتب عليه اتخاذ موقف سلبي ضدهم مستقبلاً، مشيراً أنه يجب التأني عند سماع شائعة أو خبر مشكوك في صحته، وألا يكون هناك استعجال في الرد، بالإضافة إلى أهمية ذكر إيجابيات الطرف الذي تخصه الشائعة حتى التبين من صحة ذلك لاحقاً.

وأكد التأثير النفسي السلبي الذي تتركه الشائعات في نفوس أصحابها، خاصة أن تأثيرها يظهر خلال الخمس ثوان الأولى، وقد تمتد آثارها إلى سنوات لاحقة، ما يحتم ضرورة عدم الانسياق وراء مثل هذه الأمور، مضيفاً أنه للتغلب على ذلك يجب الاهتمام بالتنشئة الأسرية بشكل إيجابي، من ناحية عدم ترديد أمور لا أهمية لها، فضلاً عن التأكد والتحقق من المصدر الذي تخصه المعلومة.

قضية

أوضح طارق الشميري أن هناك جانباً إيجابياً من إطلاق الشائعات، مثل قياس نبض الشارع حول قضية مجتمعية معينة ورصد ردود الأفعال، أو للترويج لمنتج استهلاكي جديد، فضلاً عن استخدامها لتهدئة وضع معين يتسم بالكثير من الإشكاليات، ما يتطلب معه تهيئة الأمور المحيطة به بشكل إيجابي تجنباً لتطور غير مرغوب به.

طباعة Email