00
إكسبو 2020 دبي اليوم

الرومي: لغتنا نابضة بالحياة والإمارات سباقة في الحفاظ على هويتنا العربية

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

تعتبر دولة الإمارات العربية المتحدة من الدول السباقة في رسم ملامح الحفاظ على هويتنا العربية، من خلال حزمة من المبادرات التي أطلقتها القيادة الرشيدة، معززين بذلك مكانة اللغة العربية في دولة تسعى دوماً بأن تحافظ على هويتها العربية الأصيلة وترويجها للعالم.

وأوضحت معالي مريم خلفان الرومي وزيرة الشؤون الاجتماعية أن توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي حفظه الله ورعاه، جاءت لتعزيز (رؤية الإمارات 2021) التي تهدف إلى جعل الدولة مركزاً للامتياز في اللغة العربية، وإطلاق سموه حزمة من المبادرات النوعية الهادفة للحفاظ على اللغة العربية وتعزيز مكانتها في المجتمع.

وأشارت إلى أن هذه المبادرات اشتملت ميثاقا للغة العربية لتعزيز استخدامها في الحياة العامة، ومجلسا استشاريا لتطبيق مبادئ الميثاق ورعاية كافة الجهود الهادفة لتعزيز وضع اللغة العربية، ومبادرات تتعلق بإحياء اللغة العربية كلغة للعلم والمعرفة وإبراز المبدعين من الطلبة فيها، فضلاً عن إطلاق كلية للترجمة ومعهد لتعليم العربية لغير الناطقين بها.

كما أشارت معاليها إلى المبادرة الإلكترونية التي تهدف لتعزيز المحتوى العربي على الإنترنت، واعتماد اللغة العربية لغة رسمية في المراسلات بين الوزارات والهيئات والمؤسسات الحكومية داخل الدولة، ويأتي ذلك تأكيدا على إيمان ورؤى القيادة الحكيمة بأن لغتنا العربية هي هويتنا الدائمة المعبرة عن قيمنا وثقافتنا وتميزنا التاريخي، وأن تعزيز التواصل الرسمي من خلالها يبقي لغتنا العربية لغة حية غنية نابضة بالحياة.

كما أوضحت معاليها أن وزارة الشؤون الاجتماعية تحرص على اللغة العربية من خلال تشجيع موظفيها بالكتابة في المطبوعات الصادرة عن الوزارة كمجلة (عالمي) والتي تعنى بذوي الإعاقة، ومجلة (المنظومة) والتي تتنوع موضوعاتها بلغة الضاد والتي تتصدر جميع المراسلات والتعاملات في الوزارة سواء على النطاق الداخلي أو الخارجي، مؤكدة حرص الوزارة على إشراك الموظفين في وضع بصمتهم من خلال مشاركاتهم الكتابية باللغة العربية في مطبوعات الوزارة ومن خلال شبكات التواصل الاجتماعي الرسمية للوزارة.

 

 

طباعة Email