00
إكسبو 2020 دبي اليوم

«أبوظبي التقني» يطلق اليوم مهرجان المرح للصحة واللياقة

صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

تنطلق اليوم الفعاليات الرسمية لمهرجان «المرح للصحة واللياقة 2015»، الذي ينظمه مركز أبوظبي للتعليم والتدريب التقني والمهني برعاية كريمة من سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، وبمشاركة 64 مؤسسة محلية وإقليمية ودولية متخصصة في مجالات الصحة واللياقة، تعمل على استقطاب الطلبة وكافة الفئات العمرية وأبناء المجتمع لتوعيتهم بالأسباب الحقيقية للصحة والسعادة، وذلك من خلال فعاليات متنوعة تقدم مجاناً طوال ثلاثة أيام، بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم وبدعم من شركة الاستثمارات البترولية الدولية «آيبيك» الراعي الرسمي للمهرجان.

أسس ثقافية

وقال مبارك سعيد الشامسي مدير عام مركز أبوظبي للتعليم والتدريب التقني المهني، إن جميع المواطنين والمقيمين مدعون للاستفادة من هذا المهرجان في دورته الرابعة التي ستشهد الكثير من المفاجآت والخدمات المتنوعة التي يقدمها المركز من خلال هذا الزخم الكبير من الشركات والمؤسسات المتخصصة، لافتاً الى أن مركز أبوظبي للتعليم التقني يحرص على أن تشهد الدورة الرابعة للمهرجان الكثير من الفعاليات المبتكرة والأنشطة الرياضية والصحية التي تنعكس إيجابياتها على المجتمع بشكل عام، وطلبة المدارس بشكل خاص، إيماناً بأهمية وضع أسس ثقافية صحية ورياضية تنتقل عبر الأجيال، لتسهم في تعزيز مكانة الإمارات بين المحافل العالمية، وبما يخدم طموحات القيادة الرشيدة في تنشئة مجتمع متوازن وأجيال جديدة قادرة على الإسهام بفعالية في تطوير اقتصاد الدولة ونهضتها.

سباق الدراجات

ومن جهتها قالت نعيمة المنهالي رئيس قسم التخطيط الاستراتيجي بالمركز رئيس اللجنة العليا المنظمة للمهرجان، إن المهرجان انطلق بفعاليات تعريفية عديدة منذ 15 فبراير الماضي ويستمر حتى 13 مارس الجاري.

حيث سيقام الحدث الرئيس للمهرجان في مركز أبوظبي الدولي للمعارض، مشيرة الى انطلاق سباق للدراجات الهوائية على مضمار الفورمولا في حلبة مرسى ياس بأبوظبي أمس، ضمن الفعاليات التمهيدية، وشارك فيه مئات المواطنين والمقيمين الذين استمتعوا بالسباق وتعرفوا من خلاله على الفعاليات المتنوعة التي سيشهدها المهرجان خلال أيامه الثلاثة على أرض المعارض، كما تم إجراء فحوصات سريعة للاطمئنان على صحة جميع المشاركين في السباق الذين حرصوا على الاستفادة من كافة الفعاليات التوعوية الأخرى المصاحبة للسباق.

طباعة Email