حدث

قرينة حاكم عجمان تشهد تخريج طالبات المدرسة الوطنية

شهدت سمو الشيخة فاطمة بنت زايد بن صقر آل نهيان، حرم صاحب السمو حاكم عجمان، حفل تخريج دفعة جديدة من طالبات المدرسة الوطنية في عجمان بحضور عدد من الشيخات، ومديرات المدارس، وأمهات الطالبات الخريجات.

وقالت سموها خلال حفل التخريج الذي أقيم صباح أمس، أحيي الحضور والجمع المبارك تحية مودة وتقدير، مبدية سعادتها بمشاركتهم مشاعر الفرحة والاعتزاز بتخريج نخبة جديدة من الطالبات من بناة المستقبل اللواتي يجسدن بتفوقهن الدراسي معاني الإبداع والتّنافس والتميّز، ويتطلّعن إلى المشاركة الفاعلة في بناء الوطن، بما يحقق النهضة المجتمعية المنشودة، مشيدة بما أولته القيادة الرشيدة في الدولة من اهتمام بتطوير حقل التعليم والنهوض به، حرصاً منها على رقي الإنسان والوطن، ووضعت لذلك أسساً ومبادئ، وقالت سموها، «إننا نحرص على السير عليها ودعمها».

وشددت سمو الشيخة فاطمة بنت زايد بن صقر آل نهيان على أن أساس العلوم كلها هو التربية الحسنة، التي تاجها مكارم الأخلاق، مطالبة المعلمات اللواتي وصفتهن بصانعات المستقبل ومؤسسات الحضارات بتعليم الطلبة مبادئ الأخلاق وغرسها في نفوسهم، مستعرضة ما قدمته جمعية أم المؤمنين لدعم مكارم الأخلاق من خلال مبادرة« بأخلاقي ارتقي»، التي انبثقت من فعاليات يوم العلم الحادي والثلاثين، التي تعنى بشكل أساسي بتعزيز منظومة القيم والأخلاق والتربية الحسنة للطلبة في المدارس، مشيرة سموها إلى أن منطقة عجمان التعليمية ومدارسها عازمين على مواصلة تنفيذ المبادرة وتعميمها خلال السنوات المقبلة باعتبار التربية والتعليم عملية طويلة المدى، مثمنة لتعليمية عجمان ومدارسها مساهماتهم البناءة في برامج وأنشطة المبادرة، ولمدرسة عجمان الوطنية جهودها الفعالة في مشروع الزاهية، كما قدمت لها التهنئة بمناسبة حصولها على الاعتماد الأكاديمي.

ووصفت الإنجاز الذي حققته الطالبات بأنه بداية الطريق أمامهن للإسهام في نهضة وتطور وخدمة بلدهن، في جميع المجالات من خلال الإخلاص والإتقان في الأعمال التي سوف توكل لهن مستقبلاً.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات