بدء تلقي طلبات الالتحاق بمؤسسات مجمع بينونة التعليمي

أعلن الدكتور عادل العامري مدير عام مركز أبوظبي للتعليم والتدريب المهني أن مجمع بينونة التعليمي المتكامل في مدينة زايد بالمنطقة الغربية التابع للمركز بدأ بتلقي طلبات الطلبة للالتحاق بالمؤسسات التعليمية ضمن المجمع «معهد بينونة وكلية فاطمة للعلوم الصحية ومعهد التكنولوجيا التطبيقية وبوليتكنك أبوظبي والمدرسة الثانوية الفنية وثانوية التكنولوجيا التطبيقية»، والتي سيبدأ العمل بها مطلع العام الدراسي القادم 2014 ــ 2015 بسعة استيعابية تزيد عن 3200 طالب وطالبة.

وقال العامري في كلمة له خلال افتتاح الملتقى التعريفي للمجمع بحضور رشيدة ناشف مديرة المدارس الثانوية إنه سيتم الانتقال إلى مجمع بينونة التعليمي مطلع سبتمبر 2014، داعياً طلبة المعهد وطلاب المرحلة الثانوية بالتوجه إلى المجال العلمي والمهني بدلاً من الأدبي الذي يحقق لهم مستقبلاً مشرقاً وأسلوب حياة مستقرة.

وأوضح أن المجمع يتضمن نخبة عالية من الفصول الدراسية المجهزة بأحدث التقنيات، منها 80 ورشة ومختبر لكل من الهندسة والنفط والغاز والإعلام والعلوم والعلوم الصحية و98 قاعة دراسية و 4 قاعات للمحاضرات ومسرح يتسع لألف شخص ومركز تعليمي ومكتبة و3 ملاعب رياضية وملعب رئيسي لكرة القدم وحمام سباحة أولمبي بطول 30 متراً وقاعة متعددة الأغراض.

سوق العمل

ولفت إلى أن الهدف من الملتقى هو تعريف جهات العمل بقدرات طلاب المعهد الفنية والتقنية من جهة وتعريف الطلاب بالوظائف المتاحة في سوق العمل علاوة على تعزيز الثقة وتبادل الخبرات بين الجهتين، مشيراً إلى أن معظم الشركات العارضة حرصت على عرض الوظائف التقنية والفنية وفرص سوق العمل الموجودة والمتاحة في الغربية.

ومن جانبها قالت رشيدة ناشف :إن المجمع التعليمي يضم خمس مؤسسات تعليمية جامعية وثانوية تسهم في رفد المجتمع الإماراتي بالكفاءات والكوادر الوطنية المتقدمة بمختلف التخصصات الصناعية والهندسية المطلوبة في سوق العمل المتطور والتي جاءت مناهجه وتخصصاته متوائمة مع سوق العمل، وهو قائم على الرؤية السديدة للقيادة الرشيدة، فيما يتعلق بالارتقاء بالعملية التعليمية التقنية والمهنية بخطوات كلها ثقة نحو مستقبل تقني ومهني مشرق يحقق المصلحة العليا لدولة الإمارات العربية المتحدة وشعبها الأصيل.

ونوهت بأن طلاب المعهد سيتم تزويدهم بأجهزة تقنية حديثة خلال فترة الدراسة ومكافآت شهرية للطلاب تشجيعاً لهم .. داعية مواطني المنطقة الغربية إلى سرعة تسجيل أبنائهم وبناتهم في مؤسسات المجمع والتي تنطلق لأول مرة في المنطقة الغربية بما يسهم في الارتقاء بالمستوى التعليمي لأبناء المنطقة.

 

 

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات