أسئلة الأحياء دقيقة والجيولوجيا تتطلب مهارات

حظيت امتحانات الجيولوجيا و الأحياء أمس على مستوى الثاني عشر بتقييم متوسط من قبل طلبة القسمين العلمي والأدبي مع التأكيد على وجود بعض الأسئلة الدقيقة والمهارات العليا للمتميز ، حيث اعتبر طلبة القسم الأدبي أن مادة الأحياء من أكثر المواد التي استغرقت وقتا في التعامل معها مقارنة بالمواد السابقة ، لأن بعض الأسئلة دقيقة وتحتاج لتركيز ولكن الورقة تعد في المستوى المتوسط ، بينما لمس العلمي بعض أسئلة الجيولوجيا مهارات عليا ولكن الجزء الأكبر من الامتحان واضح وفي متناول غالبية الطلاب.

الرسوم الجيولوجية

وعلى مستوى القسم العلمي ذكرت الطالبتان هدى عزمي و نورا حسام أن الامتحان ورد في أربع ورقات وتنوعت الأسئلة بين الاختيار من متعدد والمصطلحات العلمية و التعليلات والتفسيرات ، ولكنهما وجدتا ان الرسومات الجيولوجية أكثر الاشياء التي تطلبت تركيزا للتمكن من الاجابة على الأسئلة الملحقة بهم .

شمولية

و أكدت كل من خلود ابراهيم ومريم محمد وشيخة الغواص ونجلاء عبد الله أن امتحان الجيولوجيا جيد و أسئلته جاءت شاملة للمقرر الذي يدور حول وحدتي الأحافير والتراكيب الجيولوجية ، وأن الأسئلة بالمجمل لم تخرج عن المقرر و تناسب مختلف المستويات الطلابية ، لكنها لم تخل من وجود جوانب من المهارات العليا ، كما أشارتا إلى أحد أسئلة الاختيار من متعدد والمتعلقة برسم للأحفورة المرشدة والذي احتمل أكثر من اجابة صحيحة وبالتالي خلق حيرة في الاختيار .

أما على مستوى طلبة الأدبي ، فقد أكدت الطالبات أن ورقة الأحياء جاء في المستوى المتوسط وبها تشابه مع النماذج نوعا ما ، ولم ترد أية اسئلة خارجة عن المقرر الذي يتمحور حول وحدتي علم الأحياء حياتنا اليوم و الجهاز العصبي ، وأشارت الطالبات إلى أن الامتحان تضمن (11) سؤالا في المصطلحات العلمية مما عدوه أكثر عن العادي ويركز على جانب الحفظ ، أما بقية الأسئلة فهي مقبولة ولكنها بحاجة لتركيز ودقة مثل سؤال المخطط الذهني.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات