كاميرات مدارس أم القيوين تحد من السلوكيات الخاطئة - البيان

كاميرات مدارس أم القيوين تحد من السلوكيات الخاطئة

صورة

أكدت الشيخة آمنة المعلا مديرة منطقة أم القيوين التعليمية أن ادارة المنطقة قامت بتركيب 9 كاميرات مراقبة في ساحات المدارس وأمام الممرات في مدارس الذكور من اجل ضبط السلوكيات الخاطئة والسالبة والتي قد تحدث في وسط صفوف الطلبة كمرحلة أولى، وأن المرحلة المقبلة سيتم فيها تركيب الكاميرات لما تبقى من مدارس وهي موجودة على البوابات والساحات المدرسية والغرض منها الضبط والرقابة بصورة لا تسمح بالتسيب لدى الطلبة، كما تضبط السلوكيات الخاطئة من بعض الطلبة، واضافة الى الكاميرات تم تركيب أجهزة البصمة في جميع مدارس أم القيوين، لافتة الى أن الكاميرات قد حدت من السلوكيات الخاطئة وسط صفوف الطلاب في مدارس أم القيوين بنسبة 99% والتي لم تشهد هروبا من الطلبة منذ بداية العام الدراسي الجاري.

وقالت المعلا ان كاميرات المراقبة قد عالجت الكثير من السلبيات والسلوكيات الخاطئة التي تحدث وسط بعض الطلبة داخل ساحات المدارس خلال الفسحة التي تمنح للطلبة لتناول وجبة الافطار، وأن هناك مدرستين تم تركيب كاميرات المراقبة فيهما في المغاسل بناء على طلب مدراء تلك المدارس وذلك من أجل الحفاظ على سلامة الطلبة، لافتة الى ان تلك الكاميرات هي للرصد وليس التعدي، وأن العام الجاري لم يشهد أي حالات هروب لطلبة من المدارس التي بها كاميرات مراقبة.

مراقبة الطلبة

وأوضحت ان ادارة المنطقة التعليمية أصدرت العديد من التعاميم لإدارات المدارس بضرورة مراقبة الطلبة حتى لا يهربوا من المدارس في ساعات الفسحة حتى لا يكونوا فريسة سهلة لتناول بعض المواد الضارة بالصحة، مبينة أنه لم ترد شكاوى من ادارات المدارس في ام القيوين تفيد بتناول الطلبة للمواد الضارة بالصحة والتي قد تقعد الطالب عن الدراسة ومواصلة تعليمه، اضافة الى التعميم بعدم التدخين داخل الساحات المدرسية أو في الحمامات أو بجانب المواقف لكافة العاملين بالمدارس من هيئات تعليمية او ادارية حتى يكونوا قدوة لطلابهم.

توعية

 

أشارت الشيخة آمنة المعلا مدير منطقة أم القيوين التعليمية الى ادارة المنطقة التعليمية بالتعاون مع الشرطة المجتمعية قد نظمت الكثير من المحاضرات التي تهدف الى تعزيز التوعية الامنية والاجتماعية لطلبة المدارس وتعريفهم بأضرار السلوكيات الخاطئة اذا ما تطورت وكيف أن لها تأثيرا سلبيا على افراد المجتمع كافة وذلك ضمن فعاليات المسابقات التي تنظم في العديد من المدارس والتي تركز على تنفيذ الانشطة المنوعة لتنمية الوازع الديني والاخلاقي والحس الوطني عند الطلبة ما له الاثر في خلق اجيال واعية ومساهمة في الارتقاء بالوطن.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات