في احتفالية يوم العلم بعجمان

النعيمي يكرم المتميزين والفائزين بجائزة راشد بن حميد

صورة

كرم صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان، اصحاب الخدمات المجتمعية على مستوى دول مجلس التعاون الخليجي والمواطنين المتميزين والفائزين بجائزة الشيخ راشد بن حميد للثقافة والعلوم وذلك في احتفالية يوم العلم في دورتها الثلاثين وبحضور سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي ولي عهد عجمان رئيس المجلس التنفيذي.

اقيم الحفل باستراحة الصفيا ليلة امس، كما شهد الحفل كل من الشيخ أحمد بن حميد النعيمي ممثل الحاكم للشؤون المالية والادارية ورئيس دائرة التنمية الاقتصادية، والشيخ عبدالعزيز بن حميد النعيمي رئيس دائرة التنمية السياحية والشيخ راشد بن حميد النعيمي رئيس دائرة البلدية والتخطيط، والشيخ ماجد بن سعيد النعيمي رئيس الديوان الأميري في عجمان ومعالي عبدالرحمن العويس وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع ومديري الدوائر الحكومية واعضاء السلك القنصلي والدبلوماسي في الدولة.

وشمل التكريم كلا من معالي أحمد جمعة الزعابي نائب وزير شؤون الرئاسة وسعيد محمد الرقباني رئيس مجلس ادارة جمعية الفجيرة الخيرية والدكتور عارف الشيخ مستشار الامور الاسرية بمحاكم دبي ورجل الاعمال عبيد محمد الحلو. كما تسلم صاحب السمو حاكم عجمان هدية تذكارية عبارة عن درع جمعية ام المؤمنين النسائية سلمته الدكتورة آمنة خليفة.

مدينة العلم والعلماء

وألقى الشيخ أحمد بن حميد النعيمي كلمة صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان، قال فيها: يتجدد الاحتفال بيوم العلم في عجمان، حتى صارت هذه الامارة المزهوة بحلة العلم وبأهلها الطيبين عنوانا لكل طالب معرفة وحاضنة لطالبي العلم ومريديه، فحق لها ان تكون مدينة العلم والعلماء. مشيرا الى ان منصة احتفالية يوم العلم هذا العام تتحفز لاستقبال ثلة ابدعوا في مجالات مختلفة، فوجب لهم التكريم، مرحبا بهم باعتبارهم مشاعل الحفل وعنوانه المميز، مشيدا بإجادتهم لعملهم وصنعتهم لذلك استحقوا حب الناس والتقدير.

واشار الى ان احتفالية يوم العلم في عجمان صارت مجالا خاصا ترصد فيه الابداعات المختلفة والمؤسسات المختصة بالعلم والتعليم وعمل الخير في الامارات وفي أقطار الخليج العربي، بعد ان تسابق لنيل جائزة راشد بن حميد النعيمي للعلوم والثقافة مفكرون ومبدعون وشعراء وادباء وناشئة لهم الحظوة في مجتمعاتهم، وشهد لهم بالريادة والعمل الابداعي الاصيل.

وأضاف سموه إنه البلد الطيب الذي لا يثمر نباته إلا طيبا، ومثل هذا الفرز الواعي بين الطيب وغيره لا يمكن ان يتحقق لو لم تتوفر النوايا الطيبة وحكمة القيادة الرشيدة وعلى رأسها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وإخوانهما أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات.

وأكد صاحب السمو حاكم عجمان أن ديمومة التحفيز لثلاثة عقود، ما هي الا مثال على نهج القيادة في تكريس التميز والاتقان في العلم والعمل بهدف تحقيق المراكز المتقدمة في كافة المجالات.

الإبداع والابتكار

وأشاد سموه بأهمية أن يتلازم تكريم المبدعين في يوم العلم مع تكريم خاص لمصانع الابداع والابتكار والتي تعمل وفق منهج علمي وتسعى لجعل التميز ممكنا في مجتمعاتنا لاسيما التي تعنى بالأجيال الصاعدة منذ مراحلها الاولى.

مشروع «الزاهية» التعليمي

وأعرب سموه عن سروره بمشروع "الزاهية" التعليمي الذي ترعاه الشيخة فاطمة بنت زايد بن صقر آل نهيان رئيسة جمعية ام المؤمنين النسائية في عجمان، ذلك المشروع الذي اجمع زواره المتخصصون في التقويم التربوي على انه مشروع رائد تم تجسيده على ارض الواقع ليكون معلما حضاريا وصرحا تعليميا يندر ان يوجد مثله الا في المجتمعات المتطورة. وتقدم سموه بجزيل الشكر للقائمين على المشروع ولكل من ساهم في اخراجه الى حيز الوجود، كما وجه الشكر لجمعية ام المؤمنين النسائية تلك المؤسسة المتميزة والتي تحرص على استمرارية هذه التظاهرة الثقافية وضمنت لها الاستدامة. كما اشار الى ان جمعية ام المؤمنين النسائية عطاء بلا حدود.

ودعا صاحب السمو حاكم عجمان المؤسسات الحكومية والخاصة لأن يذكروا بداية انطلاقة المسيرة وأصلها وما نحن عليه اليوم، مشيرا الى أن اطفال الماضي قبل 30 عاما هم النخب اليوم في الحفل ويحتفي بهم مؤكدا اهمية استشراف المستقبل بسلطان العلم وان ينطلق الجميع تحت شعار " اتقان العمل" الى آفاق المستقبل، لنجعل من كل اطفال اليوم نخبة يمكن تكريمها في المستقبل القريب.

الشكر والثناء

وألقى الدكتور عارف الشيخ مستشار الامور الاسرية بمحاكم دبي كلمة المكرمين قال فيها اسمحوا لي أن أتحدث في هذا المقام باسمي وباسم المكرمين جميعا، فأشكر الله على ما أنعم، وأشكر دولة الإمارات العربية المتحدة على ما قدّمت، متمثلة في صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وأصحاب السمو حكام الإمارات، والخيّرين جميعا.

وأضاف، وأخصّكم يا صاحب السمو بالشكر والثناء على جهودكم في سبيل النهوض بإمارة عجمان على جميع المستويات، ومما يثلج الصدر احتفاؤكم هذا بالعلم والعلماء في يوم العلم، وتكريمكم للمتميزين والمتفوقين، وتقديركم لأصحاب الخدمات الاجتماعية والإنسانية والثقافية والتربوية والطبية.

واشار الى إن يوم العلم هو اليوم الذي انطلقت منه جمعية أم المؤمنين قبل ثلاثين عاما إلى تكريم المتميزين تربويا واجتماعيا وثقافيا ولا تزال مستمرة، وإن جائزة راشد بن حميد للثقافة والعلوم، وهي أحد أنشطة يوم العلم، مبرّة من صاحب السمو حاكم عجمان لوالده الكريم، ولفتة كريمة من سموه تجاه أبنائه ومواطنيه وإخوانهم، وهو شكر للمنعم بعينه، فلقد عشتم سموكم أيام كنا نريد أن نتعلم فلا نجد وسائل التعليم، ونريد أن نعيش حياة سعيدة فلا نسجد إلا شكرا الله على حلوه ومره.

وذكر أن بعد الإيمان بالله لا شيء أثمن من العلم النافع، ولذلك رفع الله ورسوله مقام العلم والعلماء، وقد قال الحسن البصري رحمه الله: لو كان للعلم صورة، لكانت صورته أحسن من صورة الشمس والقمر والنجوم والسماء.

وأشار الى ان القرآن الكريم بدأ في نزوله بقوله تعالى: اقـرأ، وما ذلك إلا لأهمية القراءة في حياة البشرية، والقراءة ترتبط بالكتاب أولا قبل أن ترتبط بالتقنيات الحديثة، والكتاب هو وعاء القيم الإنسانية والحضارية والفكرية، ابتداء بالقرآن الكريم الذي حمل إلينا نبأ مَن كان قبلنا وخبر مَن يأتي من بعدنا، وانتهاء بأصغر كتاب في عصرنا هذا.

الاحتفاء بالعلم والعلماء

وأشاد عارف الشيخ بما يقدمه صاحب السمو حاكم عجمان للمجتمع الإنساني من خلال يوم العلم وجائزة راشد بن حميد للثقافة والعلوم، هو حث على التحلي بمكارم الأخلاق واحتفاء بالعلم والعلماء، وتقدير للأدب والأدباء والمفكرين، ودافع كبير لأصحاب الخدمات المجتمعية بأن يستمروا في عطائهم، فخير الناس أنفعهم للناس. كما أن تكريم اصحاب البحوث المتميزة، فيه تشجيع على القراءة والاطلاع ورفع شأن الكتاب، واستثمار الوقت في ما فيه مصلحة البشرية بوجه عام.

وتقدم باسم المكرمين، بجزيل الشكر الى صاحب السمو حاكم عجمان، والشكر لجمعية أم المؤمنين في عجمان، وعلى رأسها الشيخة فاطمة بنت زايد بن صقر آل نهيان حرم صاحب السمو حاكم عجمان، مشيرا انها الوجه الآخر لهذه الصفحات الناصعة لهذه الجهود المبذولة في خدمة الإنسان والوطن. كما ان جمعية ام المؤمنين النسائية وهي اليوم تحتفل بمرور ثلاثين عاما على إنشاء يوم العلم، ولاتزال في قمة نشاطها وأوج استمراريتها، مما يؤكد لنا أن يوم العلم باق إن شاء الله، وأن العلم خلق والعلم إحسان والعلم إتقان.

احتضان العقول المفكرة

 

أكد المكرمون في احتفالية يوم العلم الثلاثين، أن التكريم جاء في وقته، ليمنحهم مزيدا من القدرة على الإبداع والعطاء، وقالوا ان الوصول الى منصة التتويج ليس نهاية المطاف وانما بداية نحو نجاحات أخرى، واشاد عدد منهم بيوم العلم الذي استطاع أن يحتضن ويرعى العقول المفكرة التي تسعى بجد ومثابرة لتصل الى القمة وهي معان يؤكدها حرص صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي، وقرينته الشيخة فاطمة بنت زايد بن صقر آل نهيان رئيس جمعية ام المؤمنين، وأجمع المكرّمون على الدور الرائد للقيادة الرشيدة ممثلة في صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة واخوانه اصحاب السمو حكام الامارات والاهتمام بالثروة البشرية والاستثمار في العقل البشري.

وتقدم سعيد علي حميد الشامسي مدير مدرسة راشد بن حميد للتعليم الأساسي حلقة ثانية المكرمة عن فئة الادارة المدرسية المتميزة بالشكر الى رائد العلم صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الاعلى للاتحاد حاكم عجمان وقرينته الشيخة فاطمة بنت زايد بن صقر آل نهيان؛ لاهتمامهما الشديد بالنهضة التعليمية في الامارة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات