أضواء على منصة التكريم

الأميرة هيا... نصيرة الفقراء ومؤسسة تكية «أم علي»

ضمن نخبة من أصحاب الخدمات المجتمعية على مستوى الإمارات ودول مجلس التعاون الخليجي يتم تكريم قرينة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي سمو الأميرة هيا بنت الحسين صاحبة السجل المميز في الاهتمام بالقضايا الإنسانية والخدمات الاجتماعية.

والأميرة هيا، حائزة على إجازة في الاقتصاد والسياسة والفلسفة، إضافة إلى الماجستير من جامعة أكسفورد.

ومنذ سنوات وجهت سموها اهتماماً ملحوظاً إلى مجال الإصلاح الاجتماعي وتقديم المساعدات. فاستطاعت أن تطوف بإنجازاتها ربوع العالم كله، ولا تزال تواصل مشوارها بإرادة قوية ورؤية بعيدة المدى.

وقد أسست سموها أول منظمة غير حكومية للمساعدة الغذائية في العالم العربي هي "تكية أم علي"، التي تعد مبادرة فريدة من نوعها في الأردن لتقديم الغذاء والخدمات الاجتماعية للفقراء. وللأميرة نشاط كبير في مجالات تعزيز الرعاية والاهتمام بالصحة والتعليم والرياضة وقضايا الشباب في بلدان عدة في الوطن العربي والعالم الإسلامي.

وفى أكتوبر 2005، أصبحت الأميرة هيا سفيرة للنوايا الحسنة ببرنامج الأغذية العالمي وهي أول سفير للبرنامج من العالم العربي وأول سيدة على الإطلاق تشغل هذا المنصب.

وقد دعم كوفي أنان، سكرتير عام الأمم المتحدة - سابقاً - تعيينها في هذا المنصب جاعلاً إياها السفيرة الثانية للنوايا الحسنة لبرنامج الأغذية العالمي.

وفي ديسمبر 2005 توجهت الأميرة هيا إلى دولة ملاوي لتشاهد مباشرة أثر الأزمة الغذائية هناك وتحدثت مع الأطفال وأمهاتهم في وحدة إعادة التأهيل الغذائي، كما شهدت توزيع الأغذية المقدمة من قبل برنامج الأغذية العالمي على أكثر الفئات عرضة للخطر في الدولة.

ولقد ساعدت زيارتها تلك، والتي تمت في ذروة موسم الجفاف، على جذب انتباه المجتمع الدولي إلى ملاوي في وقت كان شعبها في أمس الحاجة لذلك.

وينصب اهتمام الأميرة هيا على العون الإنساني كنقطة بارزة ضمن أنشطتها الدولية والإقليمية العديدة، وهي تكرس جل وقتها لدعم الأنشطة الصحية والتعليمية ومجالات الشباب والرياضة ومن خلال العمل عن قرب مع مختلف المؤسسات الخيرية والاجتماعية الإقليمية منها والدولية.

وفي فبراير من عام 2006 أنعم الملك الأردني عبدالله بن الحسين الثاني بقلادة النهضة المرصعة بالجواهر على الأميرة هيا اعترافاً بجهودها المميزة في المجال الإنساني ودورها البارز كسفيرة للنوايا الحسنة لبرنامج الغذاء العالمي. ويذكر أن قلادة النهضة هي أعلى الأوسمة في المملكة الأردنية الهاشمية.

وفي العام 2011، صدر مرسوم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم بصفته حاكماً لإمارة دبي بتعيين الأميرة هيا بنت الحسين رئيسة لمدينة دبي للرعاية الصحية. إضافة إلى شغلها مناصب عدة أخرى منها رئاسة مجلس إدارة المدينة العالمية للخدمات الإنسانية.

عارف الشيخ صاحب الـ 60 كتاباً

من مواليد دبي عام 1952 حصل على الليسانس من كلية الشريعة والقانون - جامعة الأزهر الشريف عام 1977 حصل على الدكتوراه في الدراسات الإسلامية عام 1997. حصل على جائزة تريم عمران للأعمال الثقافية والإنسانية لعام 2010.

يعمل الآن: مستشاراً للأمور الأسرية في محاكم دبي.

وعمل سابقاً في وزارة التربية من عام 1977 إلى عام 2002، حيث إنه عمل مدرساً في المعهد الديني الثانوي بدبي، ثم مديراً للمعهد الديني الثانوي، ثم رئيساً لقسم الامتحانات بالوزارة، ثم مديراً لإدارة التقويم والامتحانات، ثم مديراً لإدارة الخـدمات التربوية، ونائباً لوكيل الوزارة ـ رئيس عام الامتحانات، ونائباً لرئيس لجنة معادلة الشهادات بوزارة التربية، وشارك في تأليف كتب التربية الإسلامية للمرحلتين الابتدائية والإعدادية، ومثل وزارة التربية في أكثر من مؤتمر وندوة واجتماع في الداخل والخارج، وشارك في العديد من الأمسيات الشعرية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات