«حمدان بن محمد الإلكترونية» توائم بكالوريوس إدارة الأعمال مع «الجمعية الأميركية»

أعلنت "جامعة حمدان بن محمد الإلكترونية"، عن مطابقة برنامج البكالوريوس في إدارة الأعمال والموارد البشرية المقدم لديها بشكل تام للدليل الإرشادي والنماذج التوجيهية المتعلقة بالموارد البشرية المعتمدة لدى "جمعية إدارة الموارد البشرية بالولايات المتحدة الأميركية".

وتؤكد هذه الخطوة انضمام الجامعة إلى المؤسسات التعليمية العالمية التي تحظى باعتراف "جمعية إدارة الموارد البشرية بالولايات المتحدة الأميركية"، والبالغ عددها 215 مؤسسة تضم بمجملها 269 برنامجاً أكاديمياً، نظراً لمواءمتها مع النماذج التوجيهية والتعليمات الإرشادية المتعمدة لدى الجمعية.

ويؤكد هذا الاعتراف من جديد أنّ "جامعة حمدان بن محمد الإلكترونية" قد اعتمدت أعلى معايير الجودة لبرنامج إدارة الموارد البشرية ويكفل أيضا تمتع الطلبة ببيئة مثالية من أجل التعلم والتدريب. وكشفت الجامعة أيضا أنّ اعتراف "جمعية إدارة الموارد البشرية بالولايات المتحدة الأميركية" يمثل جزءا من جهود الجامعة المتواصلة لتحديث وتوسعة برامج التعليم الإلكتروني.

وقال البروفيسور خالد حفيظ، عميد الكلية الإلكترونية لإدارة الأعمال والجودة، "جامعة حمدان بن محمد الإلكترونية": "نحرص على الدوام على تحديث وتطوير برامجنا الأكاديمية لتزويد الدارسين في الجامعة بتجربة تعلم شاملة ومتكاملة تلبي تطلعاتهم العلمية والمهنية. لذا تعد مطابقة برنامج البكالوريوس في إدارة الأعمال والموارد البشرية المقدم لدينا للدليل الإرشادي والنماذج التوجيهية المتعلقة بالموارد البشرية، المعتمدة لدى "جمعية إدارة الموارد البشرية بالولايات المتحدة الأميركية"، خطوة مهمة لتجسيد رؤيتنا المتمثلة في ترسيخ ثقافة الابداع والابتكار والتميز العلمي بين الأوساط الأكاديمية."

 

تطوير الدليل

وطورت "جمعية إدارة الموارد البشرية بالولايات المتحدة الأميركية" الدليل الإرشادي والنماذج التوجيهية المتعلقة بالموارد البشرية بهدف تحديد الحد الأدنى من الجوانب المرتبطة بمحتوى الموارد البشرية التي تتطلب دراسة مستفيضة من قبل الدارسين المختصين بإدارة الموارد البشرية خلال مرحلة الدراسة الجامعية والدراسات العليا. وتم ابتكار المبادئ التوجيهية والإرشادية في العام 2006 ومن ثم تم اعتمادها رسمياً في العام 2010، وذلك في إطار المبادرة الأكاديمية الرامية إلى تحديد المعايير التعليمية المتعلقة بالموارد البشرية والمعتمدة في كليات الأعمال والجامعات، فضلاً عن مساعدة الجامعات على تطوير البرامج الأكاديمية عالية الجودة تبعاً لهذه المعايير.

وتعد "جامعة حمدان بن محمد الإلكترونية" أول جامعة إلكترونية في العالم العربي تأسست وفق رؤية مستقبلية تستهدف تحقيق انطلاقة جديدة للتعليم من خلال التركيز على تطبيق ممارسات تعليمية تتميز بالمرونة والجودة والتنوع لتعميق مستوى القيادة الذاتية لدى الطلاب وتأهيلهم اجتماعياً وأكاديمياً للاندماج في أسواق العمل.

وترتكز فلسفة الجامعة على أسس مهمة تم تطويرها استناداً إلى أبحاث معمقة ومشاريع تطوير واسعة بإشراف عدد من أبرز المختصين من مختلف أنحاء العالم بما فيها تدريس أحدث المناهج العالمية وترسيخ مفهوم التعلم مدى الحياة وحرية الاطلاع وتعزيز ثقافة الابتكار وتوفير التعليم للجميع وفق أعلى معايير الكفاءة والمصداقية. وتسعى الجامعة إلى امتلاك قدرات متكاملة وموحّدة لتحديد احتياجات المعرفة ودعم برامج التطوير والبحث العلمي وخلق بيئة متميزة للتعليم الإلكتروني.

 

تعليقات

تعليقات