40 فارساً ومئات الطلبة يسيرون مسيرة

نظمت دائرة الثقافة والإعلام بعجمان بالتعاون مع القيادة العامة لشرطة عجمان ومنطقة عجمان التعليمية مسيرة لأربعين فارساً تحت عنوان "روح الاتحاد" بمشاركة نادي عجمان للفروسية والمئات من طلبة وطالبات المدارس وموظفي الدوائر الحكومية في الإمارة وذلك ضمن احتفالات لجنة إمارة عجمان باليوم الوطني الـ 40 .

وانطلقت المسيرة من بداية كورنيش عجمان وصولاً إلى مسرح دائرة الثقافة والإعلام بعجمان مقابل حصن المربعة. وقال فيصل أحمد النعيمي نائب مدير عام دائرة الثقافة والإعلام بعجمان إن تنظيم المسيرة يأتي في إطار دعم أهداف البرنامج الاحتفالي الشامل لإمارة عجمان والذي يرمي إلى تعزيز الوعي الوطني واستلهام الدلالات الوطنية والتربوية القيمة للتراث الوطني ضمن أنشطة تراثية تتيح المشاركة الرسمية والشعبية في أجواء احتفالية تعبر عن الروح الوطنية للاتحاد.

وأضاف أن اعتماد مسيرة الفرسان الأربعين ضمن احتفالات عجمان باليوم الوطني جاءت تعبيراً عن أهمية الخيل وارتباط أبناء الجزيرة العربية به كونه يمثل رمزاً للكرامة والعزة والشرف ويقدم صوراً للشجاعة والقوة والهيبة التي صورها العديد من الشعراء على مر الأجيال. وقال العقيد راشد جاسم مجلاد مدير عام العمليات الشرطية بالقيادة العامة لشرطة عجمان "إن القيادة العامة لشرطة عجمان شريكة لدائرة الثقافة والإعلام في مختلف فعالياتها سواء من خلال التأمين أو الدعم والمشاركة الفعلية"، مشيراً إلى ان المشاركة تأتي من باب حرص الشرطة على التواصل الفعال مع الجماهير من خلال فعاليات ومناسبات وطنية تبين تكاتف وزارة الداخلية مع مختلف شرائح المجتمع الذين تصلهم رسالة أننا منهم ونسهر على خدمتهم".

وأضاف علي حسن محمد مدير منطقة عجمان التعليمية "انه من الطبيعي أن يكون للمؤسسة التعليمية مساهمات تعكس مشاركتها المجتمعية". وأوضح أن المشاركة كانت من خلال طلبة في الحلقة الأولى وطلبة ثانوي وعدد من الطلبة الفرسان المشاركين في المسيرة بالتنسيق مع نادي عجمان للفروسية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات