شرطة دبي تضبط أوروبية تزاول الطب في شقتها من دون ترخيص

المتهمة مع المضبوطات بحوزتها | من المصدر

ضبطت القيادة العامة لشرطة دبي ممثلة بقسم مكافحة جرائم الغش التجاري والقرصنة في إدارة مكافحة الجرائم الاقتصادية بالإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية، وبالتعاون مع هيئة الصحة بدبي، امرأة أوروبية بتهمة مزاولة مهنة الطب في شقتها دون الحصول على ترخيص من الجهات المختصة في الدولة، مستغلة توقف بعض الخدمات الطبية أثناء جائحة «كوفيد 19» لإجراء عمليات تجميلية دون ترخيص.

وقال العميد جمال سالم الجلاف مدير الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية: إن المذكورة لا تحمل رخصة طبية، واعتمدت في عملياتها على خبرتها في بلدها، وكانت تروج لخدماتها على منصات التواصل الاجتماعي عبر حسابها في الانستغرام، والذي يتابعها فيه أكثر من 100 ألف شخص، ومن خلاله يتم حجز المواعيد ومن ثم استقبال المرضى وعلاجهم داخل الشقة بعد إغلاقها بإحكام، لافتاً إلى أنها استغلت فترة جائحة «كوفيد 19» لتمارس نشاطها في شقة سكنية في دبي .

رصد

وأشار العقيد عمر بن حماد، مدير إدارة مكافحة الجرائم الاقتصادية بالنيابة، إلى أنه تم رصد قيام المتهمة عبر منصات التواصل الاجتماعي بتقديم خدمات تجميلية للجمهور، وبعد التدقيق، تبين أنها لا تملك تصريحاً لمزاولة مهنة الطب من وزارة الصحة أو الجهات المختصة .

طباعة Email
تعليقات

تعليقات