تم تسجيل بلاغ تغيبه منذ أشهر

مفتاح وقلادة دليل التعرف على جثة آسيوي في دبي

عثرت فرق الإنقاذ في شرطة دبي على جثة شخص في الخمسينيات من عمره، طافية في خور دبي بالقرب من منطقة القرهود نهاية الشهر الماضي، ولم يستدل وقتها على صاحب الجثة نظراً لتضررها وتحلل جزء كبير منها، إلا أنه عثر على قلادة حول الرقبة ومفتاح في جيبه، ويناء عليه بدأت فرق البحث عملها للتعرف على هويته.

وتفصيلا أفاد مصدر امني في شرطة دبي بأنه فور العثور على الجثة تمت مطابقة بعض المواصفات مثل الملابس التي كان يرتديها وحجم الجثة مع بلاغات التغيب التي تشابهت مع بلاغ تغيب لشخص اسيوي الجنسية يبلغ من العمر 54 عاما ويعمل موظفا في أحد محال تأجير السيارات في دبي، كان يقطن في منطقة نايف بتاريخ 28 ابريل 2020 وكان ينتظر سفره الى موطنه الا ان ظروف جائحة كوفيد 19 حالت دون ذلك.

وقامت فرق التحريات بالتواصل مع اصدقاء المتغيب الذين أكدوا انه يقطن في احد الشقق مع مجموعة من الموظفين الذين أكدوا انه ترك كل متعلقاته واوراقه الثبوتية وهواتفه وخرج ولم يعد من وقتها ولم يكن يعاني من اي اعراض إلا أنه بدأ يدخل في حالة نفسية سيئة قبل تغيبه بأيام قليلة.

وأشار المصدر الى انه منذ تلقي بلاغ التغيب قامت فرق البحث والتحري بمتابعة تحركاته عبر الكاميرات الا انه خرج من منطقة نايف وفقد أثره، ولم يستدل على وجهته وقتها.

وافاد المصدر انه فور العثور على الجثة وتطابق بعض المواصفات تم التوجه الى مقر سكنه لتجربة المفتاح الا انه كان في حالة رديئة بسبب المياه وكان متأكل، فتم رفع عينات الحمض النووي من مقتنياته ومنها فرشة اسنانه التي لم يلمسها أحد منذ تغيبه وبالفعل تطابقت مع الحمض النووي للجثة التي تم العثور عليها، ولم يتبين وجود اي شبهة جنائية، وتم تسليم الجثة الى أحد اصدقائه بناء على طلب اسرته.

كلمات دالة:
  • جثة آسيوي،
  • شرطة دبي
طباعة Email
تعليقات

تعليقات